الاختلاف في معنى الرجعة : - رجعة أو العودة الی الحیاة الدنیا بعد الموت نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

رجعة أو العودة الی الحیاة الدنیا بعد الموت - نسخه متنی

السید علی میلانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

أنشأها أولَ مرةٍ وهو بكُلِّ خلقٍ عَليمٌ ) (1).

ويقول أيضاً : والرجعة ليست من الاُصول التي يجب الاعتقاد بها
والنظر فيها، وإنّما اعتقادنا بها كان تبعاً للآثار الصحيحة الواردة عن آل
البيت عليهم السلام الذين ندين بعصمتهم من الكذب ، وهي من الاُمور الغيبية التي
أخبروا عنها ، ولا يمتنع وقوعها (2).

الاختلاف في معنى الرجعة :

رغم أنّ الاَخبار قد تضافرت عن أهل بيت العصمة عليهم السلام بوقوع الرجعة
إلى الدنيا بعد الموت ، والاِمامية بأجمعها على ذلك أخذاً بالروايات
الصريحة الواردة في هذا الباب ، لكن البعض من المتقدمين تأول ما ورد
في الرجعة بأنَّ معناها رجوع الدولة والاَمر والنهي إلى آل البيت عليهم السلام بظهور
الاِمام المنتظر عليه السلام من دون رجوع أعيان الاَشخاص وإحياء الموتى ، وإلى
هؤلاء المتأوّلين يشير الشيخ المفيد قدس سره بقوله : اتفقت الاِمامية على رجعة
كثير من الاَموات إلى الدنيا قبل يوم القيامة ، وإن كان بينهم في معنى
الرجعة اختلاف (3).

وأشار إلى هذا الاختلاف العلاّمة الطبرسي في تفسيره الآية 83 من
سورة النمل حيث قال : استدلّ بهذه الآية على صحة الرجعة من ذهب
إلى ذلك من الاِمامية (4).

____________


(1) عقائد الاِمامية : 109 . والآيتان من سورة يس 36 : 78 ـ 79 .

(2) عقائد الاِمامية : 113 .

(3) أوائل المقالات : 46 .

(4) مجمع البيان 7 : 366 .


/ 99