الشبهة الاُولى : - رجعة أو العودة الی الحیاة الدنیا بعد الموت نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

رجعة أو العودة الی الحیاة الدنیا بعد الموت - نسخه متنی

السید علی میلانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

الفصل السادس

شبهات وردود

لا يخفى ، أنه لا يكاد يوجد حقّ يخلو من شبهة تعارضه ، ولقد
تعرضت عقائد أهل بيت النبوة الحقة لشبهات المعاندين على طول
مسيرة التاريخ ، وواقع الاَحداث مليء بالشواهد التي يطول بذكرها
المقام، وما ذلك إلاّ من محض التعصب المقيت الذي أولده الاَمويون
والعباسيون بما كانوا يحقدون على أعدال وقرناء كتاب الله العالمين
الصادقين عترة المصطفى الاَمين .

والرجعة التي تعتبر من أسرار آل البيت عليهم السلام ، واحدة من تلك العقائد
التي أُحيطت بالشبهات واتخذت ذريعة ووسيلة للتشنيع على شيعتهم من
قبل بعض المخالفين ، وفيما يلي أهم الشبهات التي أثارها منكري الرجعة
مع جوابها :

الشبهة الاُولى :

الرجعة تنافي التكليف .

الجواب : القول بمنافاة الرجعة للتكليف جعل بعض الشيعة يتأولونها
على وجه إعادة الدولة لا إعادة أعيان الاَشخاص ، وبما أنّ هذا الاَمر من
الاَمور الغيبية ، فلا يمكن إصدار الحكم القطعي عليه ، لكن عامة أعلام

/ 99