إبادة لحکم الوضع علی حدیث ذکر علی (ع) عبادة نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

إبادة لحکم الوضع علی حدیث ذکر علی (ع) عبادة - نسخه متنی

السید حسن آل المجدد الشیرازی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید



فلو سلَّمنا قول ابن حبّان في الحسن بن صابر وصدّقناه، فإنّ حديثه
هذا ليس منكَراً، لوجود المتابع، فلا وجه لردّ حديثه جملةً.



ولعلّ فـي إيراد ابن حبّـان حديثـاً آخـر في ترجمتـه ـ شاهداً على
مقالته ـ دون حديث الباب إشعاراً بما ذكرنا، والله أعلم.



وبالجملـة:



فقوله في الرجل «منكَر الحديث» لا يدلّ على أنّ كلّ ما رواه منكَر
حتّى هذا الحديث ـ كما مرّ عن الذهبي ـ بل جاز أن يراد به أن له مناكير
وقعت في أحاديثه، كمـا قالوا ذلك في جماعة، كإبراهيم بن المنذر
الحزامي، والحكم بن عبـدالله البصري، والفضل بن موسى السيناني،
ومحمّـد بن إبراهيم بن الحارث التيميّ ـ الذي إليه المرجع في حديث «إنّما
الاَعمال بالنيّات» ـ ومحمّـد بن طلحة بن مصرف الكوفي.



وهؤلاء احتجّ بهم البخاريّ وغيره، فتبيَّن فساد رأي من ردّ الحديث
من المتأخّرين اغتراراً بكلام ابن حبّان، وانكشف وهن قول الاَلبانيّ: إنّ
الحسن هذا متّهم، ووهى.



وكذا تعقّبُه على المُناوي ـ إذ أعلّ حديث الترجمة في فيض القدير(1)
بقول ابن حبّان ـ: بأنّ ذلك يقتضي أنّ إسناده ضعيف جدّاً، وأنّ قوله في
التيسير: «إسناده ضعيف» غاية في التقصير(2).



هذا مع جزمه سابقاً بأنّ الحديث موضوع(3).




(1) فيض القدير 3|565.



(2) سلسلة الاَحاديث الضعيفة والموضوعة 4|217.



(3) سلسلة الاَحاديث الضعيفة والموضوعة 4|216.






/ 30