وقفة مع الدکتور البوطی فی مسائله نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

وقفة مع الدکتور البوطی فی مسائله - نسخه متنی

هشام آل قطیط

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید



الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلا العباس بن عبد المطلب وأبو سفيان بن الحارث - يعني ابن عم
النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) -، إلى أن قال: وكان علي بن أبي طالب (عليه السلام) يومئذ أشد الناس
قتالا بين يديه.


(قال): رواه أبو يعلى والطبراني في الأوسط (1).


علي (عليه السلام) أسد الله وسيفه في أرضه:


[ ذخائر العقبى: ص 92 ]:


عن أنس بن مالك قال: صعد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) المنبر فذكر قولا كثيرا،
ثم قال: أين علي بن أبي طالب؟ فوثب إليه فقال: ها أنا ذا يا رسول الله
فضمه إلى صدره وقبل بين عينيه، وقال بأعلى صوته: معاشر المسلمين هذا
أخي وابن عمي وختني، هذا لحمي ودمي وشعري، هذا أبو السبطين
الحسن والحسين سيدي شباب أهل الجنة، هذا مفرج الكروب عني، هذا
أسد الله وسيفه في أرضه على أعدائه، على مبغضه لعنة الله ولعنة اللاعنين،
والله منه برئ وأنا منه برئ، فمن أحب أن يبرأ من الله ومني فليبرأ من
علي، وليبلغ الشاهد الغائب، ثم قال: اجلس يا علي قد عرف الله لك
ذلك، قال: أخرجه أبو سعيد في شرف النبوة.


[ الإستيعاب: 2 / 457 ]:


عن ابن عباس، قال لعلي (عليه السلام): أربع خصال ليست لأحد غيره،
هو أول عربي وعجمي صلى مع رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)، وهو الذي كان لواؤه معه
في كل زحف، وهو الذي صبر معه يوم فر عنه غيره، وهو الذي غسله
وأدخله قبره (2).


وانظر في مضمون هذين الحديثين: الرياض النضرة: 2 / 225، الإمامة



(1) مسند أحمد: / 16 ح 23346، تاريخ الطبري: 3 / 13، المرقاة في شرح المشكاة: 10 /
460 - 461، الرياض النضرة: 3 / 134، تاريخ بغداد: 11 / 324 رقم 6142، فتح الباري:


7 / 385، ميزان الاعتدال: 3 / 112 رقم 5776.


(2) مسند أبي يعلى: 6 / 289 - 290 ح 3606، تاريخ اليعقوبي: 2 / 63.


(3) الإستيعاب: 3 / 27، المستدرك على الصحيحين: 3 / 120 ح 4582.


/ 257