وقفة مع الدکتور البوطی فی مسائله نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

وقفة مع الدکتور البوطی فی مسائله - نسخه متنی

هشام آل قطیط

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید



والسياسة لابن قتيبة: ص 97، الإصابة: 5 / القسم 3 / 287.


لواء النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) مع علي (عليه السلام) في كل زحف:


[ مستدرك الصحيحين: 3 / 137 ]:


عن مالك بن دينار، قال: سألت سعيد بن جبير، فقلت: يا أبا عبد
الله من كان حامل راية رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)؟ قال: فنظر إلي وقال: إنك لرخي
البال، فغضبت وشكوته إلى إخوانه من القراء فقلت: ألا تعجبون من سعيد
أني سألته من كان حامل راية رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)؟ فنظر إلي وقال: إنك لرخي
البال، قالوا: إنك سألته وهو خائف من الحجاج وقد لاذ بالبيت فسله الآن،
فسألته، فقال: كان حاملها علي (عليه السلام) هكذا سمعته من عبد الله بن
عباس.


ورواه ابن سعد في طبقاته: 3 / 15 باختلاف في اللفظ (1).


[ الرياض النضرة: 2 / 191 ]:


عن ابن عباس، قال: كان علي (عليه السلام) آخذا راية رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يوم
بدر.


قال الحاكم: يوم بدر والمشاهد كلها، قال: أخرجه أحمد في
المناقب (2).


[ أسد الغابة: 4 / 21 ]:


عن عبد الله بن بريدة، عن أبيه، قال: لما كان يوم خيبر أخذ أبو بكر
اللواء، فلما كان من الغد أخذه عمر، وقيل: محمد بن مسلمة، فقال رسول
الله (صلى الله عليه وآله وسلم): لأدفعن لوائي إلى رجل لم يرجع حتى يفتح الله عليه، فصلى رسول
الله (صلى الله عليه وآله وسلم) صلاة الغداة، ثم دعا باللواء فدعا عليا (عليه السلام) وهو يشتكي عينيه
فمسحهما ثم دفع إليه اللواء ففتح، قال: فسمعت عبد الله بن بريدة يقول:



(1) المستدرك على الصحيحين 3 / 147 ح 4665، طبقات ابن سعد: 3 / 25، ذخائر العقبى:


ص 75.


(2) الرياض النضرة: 3 / 137، طبقات ابن سعد: 3 / 23.


/ 257