وقفة مع الدکتور البوطی فی مسائله نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

وقفة مع الدکتور البوطی فی مسائله - نسخه متنی

هشام آل قطیط

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید



أنا وأبي العباس بن عبد المطلب جالسين عند رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إذ دخل علي بن
أبي طالب (عليه السلام) فسلم فرد عليه رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وبش به وقام إليه واعتنقه
وقبل بين عينيه وأجلسه عن يمينه فقال العباس: يا رسول الله أتحب هذا؟


فقال النبي (صلى الله عليه وآله وسلم): يا عم رسول الله والله لله أشد حبا له مني، إن الله جعل ذرية
كل نبي في صلبه وجعل ذريتي في صلب هذا.


وذكره المحب الطبري في الرياض النضرة: 2 / 168، 213، وابن
حجر في صواعقه: ص 93 وقال: أخرجه أبو الخير الحاكمي وصاحب كنوز
المطالب في بني أبي طالب، ثم قال: زاد الثاني في روايته: أنه إذا كان يوم
القيامة دعي الناس بأسماء أمهاتهم سترا عليهم إلا هذا وذريته فإنهم يدعون
بأسمائهم لصة ولادتهم (1).


[ كنز العمال: 6 / 152 - فيض القدير: 2 / 223 - الصواعق المحرقة:


ص 74 ]:


قالوا: أخرج الطبراني عن جابر والخطيب عن ابن عباس أن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)
قال: إن الله جعل ذرية كل نبي في صلبه وجعل ذريتي في صلب علي بن
أبي طالب (2).


اختصاص علي بالعمل بآية النجوى:


[ تفسير الطبري: 28 / 1 ]:


عن مجاهد، قال: قال علي (عليه السلام): إن في كتاب الله عزو جل لآية
ما عمل بها أحد قبلي، ولا يعمل بها أحد بعدي: (يا أيها الذين آمنوا إذا
ناجيتم الرسول فقدموا بين يدي نجواكم صدقة) [ المجادلة / 12 ]، قال:


فرضت ثم نسخت، وذكره الزمخشري في الكشاف في تفسير الآية، وقال في
آخره: كان لي دينار فصرفته فكنت إذا ناجيته تصدقت بدرهم، ثم قال: قال
الكلبي تصدق في عشر كلمات سألهن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وذكره الواحدي أيضا



(1) الرياض النضرة: 3 / 113، 165، الصواعق المحرقة: 156، مجمع الزوائد: 9 / 172.


(2) كنز العمال: 11 / 600 ح 32892، الصواعق المحرقة: ص 124.


/ 257