من هو ابن إبراهيم الوحيد - رحلة المدرسیّة والمدرسة السیّارة فی نهج الهدی نسخه متنی

This is a Digital Library

With over 100,000 free electronic resource in Persian, Arabic and English

رحلة المدرسیّة والمدرسة السیّارة فی نهج الهدی - نسخه متنی

محمدجواد بلاغی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

من هو ابن إبراهيم الوحيد

من هو ابن إبراهيم الوحيد

عمانوئيل: فقرأت حتى انتهيت إلى الفصل الثاني والعشرين وقرأت قصة امتحان الله لإبراهيم بذبح ولده. فقلت: يا سيدي إن التوراة ذكرت خطاب الله لإبراهيم ثلاث مرات بقوله: ابنك وحيدك وصرحت بأنه إسحاق. يا سيدي وهذا من المتناقض فإن إسحاق لم يكن الولد الوحيد بل كان أخوه إسماعيل موجودا معه وهو أكبر من إسحاق بنحو خمس عشرة سنة ولا يصدق لفظ الوحيد إلا في إسماعيل حينما لم يكن إسحاق مولودا.

القس: إن المسلمين يقولون: إن الله امتحق إبراهيم بذبح ولده إسماعيل وهو الوحيد.

عمانوئيل: أفلا نقول: إن المسلمين حولوا هذه القصة لإسماعيل لكي يحولوا فخرها بالتسليم لأمر الله وبالفداء لإسماعيل جد نبيهم وجد كثير منهم.

القس: إن التناقض الذي ذكرته في التوراة ووصف الولد بالوحيد يؤيد مزاعم المسلمين.

عمانوئيل: إن التوراة تصرح بأن الابن الوحيد هو إسحاق.

القس: إن سؤالك الأول يرجع إلى أن التوراة أخطأت بواحد من أمرين. أما أن تكون أخطأت بوصف الابن بالوحيد. وأما أن تكون أخطأت بتسميته إسحاق.

عمانوئيل: كيف يقع مثل هذا في التوراة.

/ 482