القرآن والتوبة والغفران - رحلة المدرسیّة والمدرسة السیّارة فی نهج الهدی نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

رحلة المدرسیّة والمدرسة السیّارة فی نهج الهدی - نسخه متنی

محمدجواد بلاغی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

القرآن والتوبة والغفران

القرآن والتوبة والغفران

عمانوئيل: العفو يا سيدي أسألك مسألة تاريخية لا تظن بي بسببها شيئا. هل يوجد في القرآن ذكر للتوبة والغفران.

القس: يا عمانوئيل إن القرآن كنز للأمور الإلهية وذكر المغفرة والتوبة فيه كثير. ويكفي منه قوله في الآية الثانية والثمانين من سورة " طه " المكية: (وإني غفار لمن تاب وآمن وعمل صالحا ثم اهتدى).

اليعازر: يا سيدي أراك تمجد القرآن تمجيدا كبيرا وهذا شئ مدهش.

القس: يا اليعازر إنك طلبت مني تدريس ولدك عمانوئيل في الحقايق. وهل تطلب مني أن أظلم الحقيقة إذا جرى ذكرها. وأتدنس برذيلة التعصب. فإن كنت تندهش من قول: الحق فإني مفارقكم يا اليعازر.. أما إني أرضى بما عندك من التمييز فخذ القرآن واقرأه من أوله إلى آخره فهل تجد فيه شيئا يخالف المعقول وهل تجد فيه شيئا مثل الذي اعترضت به أنت وولدك عمانوئيل على التوراة؟

/ 482