أمالی نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

أمالی - نسخه متنی

محمد بن الحسن الطوسی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

الأمور، و نفذت مشيئته في كل ما يريد فيالأزمنة و الدهور، و انفرد بصنعة الأشياءفأتقنها بلطائف التدبير، سبحانه من لطيفخبير، ليس كمثله شي‏ء و هو السميع البصير.

1510- 2- حدثنا الشيخ أبو جعفر محمد بن الحسنبن علي الطوسي (رحمه الله)، قال أخبرناأحمد بن محمد بن الصلت الأهوازي، قالأخبرنا أحمد بن محمد بن سعيد بن عبد الرحمنالحافظ، قال حدثني محمد بن عيسى بن هارونبن سلام الضرير أبو بكر، قال حدثنا محمد بنزكريا المكي، قال حدثني كثير بن طارق، منولد قنبر مولى علي بن أبي طالب (عليهالسلام)، قال حدثني زيد بن علي (عليهالسلام) في جارسوج كندة بالكوفة أن أباهحدثه عن أبيه (عليهما السلام)، عن ابنعباس، قال أعطى رسول الله (صلّى الله عليهوآله) عليا (عليه السلام) خاتما فقال ياعلي، خذ هذا الخاتم للنقاش، لينقش عليهمحمد بن عبد الله، فأخذه أمير المؤمنين(عليه السلام) فأعطاه النقاش، و قال لهانقش عليه محمد بن عبد الله، فنقش النقاش،و أخطأت يده، فنقش عليه محمد رسول الله،فجاء أمير المؤمنين (عليه السلام) فقال مافعل الخاتم فقال هو ذا، فأخذه و نظر إلىنقشه، فقال ما أمرتك بهذا، قال صدقت، و لكنيدي أخطأت، فجاء به إلى رسول الله (صلّىالله عليه وآله)، فقال يا رسول الله، مانقش النقاش ما أمرت به، ذكر أن يده أخطأت،فأخذه النبي (عليه السلام) و نظر إليه،فقال يا علي، أنا محمد بن عبد الله، و أنامحمد رسول الله، و تختم به، فلما أصبحالنبي (صلّى الله عليه وآله) نظر إلىخاتمه، فإذا تحته منقوش علي ولي الله،فتعجب من ذلك النبي (عليه السلام) فجاءجبرئيل، فقال يا جبرئيل، كان كذا و كذا.فقال يا محمد، كتبت ما أردت، و كتبنا ماأردنا.

/ 731