أمالی نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

أمالی - نسخه متنی

محمد بن الحسن الطوسی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

فلما كان من الغد شد غرائره و رواحله، وأقبل نحو معاوية، و قد جمع معاوية حوله،فلما انتهى إليه قال يا معاوية، من ذا عنيمينك قال عمرو بن العاص، فتضاحك ثم قاللقد علمت قريش أنه لم يكن أحصى لتيوسها منأبيه، ثم قال من هذا قال هذا أبو موسى،فتضاحك ثم قال لقد علمت قريش بالمدينة أنهلم يكن بها امرأة أطيب ريحا من قب أمه. قالأخبرني عن نفسي يا أبا يزيد. قال تعرفحمامة، ثم سار، فألقي في خلد معاوية، قالأم من أمهاتي لست أعرفها فدعا بنسابين منأهل الشام، فقال أخبراني عن أم من أمهاتييقال لها حمامة لست أعرفها. فقالا نسألكبالله لا تسألنا عنها اليوم. قال أخبرانيأو لأضربن أعناقكما، لكما الأمان. قالافإن حمامة جدة أبي سفيان السابعة و كانتبغيا، و كان لها بيت توفي فيه. قال جعفر بنمحمد (عليهما السلام) و كان عقيل من أنسبالناس.

1525- 9- و عنه، قال أخبرنا ابن الصلت، عنأحمد بن محمد بن سعيد، قال أخبرنا أحمد بنالقاسم، قال أخبرنا عباد، قال حدثنا عليبن عابس، عن الحصين، عن عبد الله بن معقل،عن علي (عليه السلام) أنه قنت في الصبح فلعنمعاوية و عمرو بن العاص و أبا موسى و أباالأعور و أصحابهم.

/ 731