صافی فی تفسیر کلام الله الوافی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

صافی فی تفسیر کلام الله الوافی - جلد 2

محمد محسن بن الشاه مرتضی الفیض الکاشانی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

يُغْوِيَكُمْ بأن علم منكم الإصرار علىالكفر فخلّاكم و شأنكم.

في قرب الإسناد و العياشي عن الرضا عليهالسلام يعني الأمر إلى اللَّه تعالى‏يهدي من يشاء و زاد العياشي و يضِلّ والعياشي و القمّي عن السّجّاد عليه السلامنزلت في العباس.

أقول: يعني فيه و في أمثاله إذا عمّمالتّنزيل هُوَ رَبُّكُمْ وَ إِلَيْهِتُرْجَعُونَ.

أمْ يَقُولُونَ افْتَراهُ اعتراض قُلْإنِ افْتَرَيْتُهُ فَعَلَىَّ إجْرَامِيوباله، و قرئ بفتح الهمزة على الجمع وَأنَا بَرِي‏ءٌ مِمَّا تُجْرِمُونَ مناجرامكم في اسناد الافتراءِ إليّ.

وَ اوحِيَ إلى‏ نُوحٍ أنَّهُ لَنْيُؤْمِنَ مِنْ قَوْمِكَ إلَّا مَنْ قَدْآمَنَ فَلَا تَبْتَئِسْ فلا تحزن حزن بائسمستكين بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ اقنطهاللَّه من إيمانهم و نهاهُ أن يغتمّ بمافعلوه من التكذيب و الإيذاء.

في الكافي و العياشي عن الباقر عليهالسلام أنّ نوحاً لبث في قومه ألفَ سَنةالا خمسين عاماً يدعوهم سرّاً و علانيةفلّما أبوا و عتوا قال ربّ إنّي مغلوبفانتصر فأوحى اللَّه تعالى‏ إليه إنّه لنيؤمن من قومك إلا من قد آمن فلا تبتئِس بماكانوا يفعلون فلذلك قال نوح و لا يلدواإلّا فاجراً كفّاراً.

وَ اصْنَعِ الْفُلْكَ بِأعْيُنِنَامتلبّساً بأعيننا عبّر بكثرة آلة الحِسِّالذي به يحفظ الشي‏ء و يراعى‏ عنالاختلال و الزّيغ عن المبالغة في الحفظ والرعاية على طريقة التمثيل وَ وَحْيِناإليك كيف تصنعها وَ لَا تُخَاطِبْنِي فيِالَّذِينَ ظَلَمُوا و لا تراجعني فيهم ولا تدعني باستدفاع العذاب عنهم إنَّهُمْمُغْرَقُونَ محكوم عليهم بالإغراق فلاسبيل إلى‏ كفّه.

وَ يَصْنَعُ الْفُلْكَ حكاية حال ماضيهوَ كُلَّمَا مَرَّ عَلَيْهِ مَلأٌ مِنْقَوْمِهِ سَخِرُوا مِنْهُ استهزؤا بهلعمله السفينة قيل إنّه كان يعملها فيبريّة بعيدة من الماءِ أو ان نجرته و كانوايضحكون منه و يقولون صرت نجّاراً بعد ماكنت نبيّاً.

/ 475