صافی فی تفسیر کلام الله الوافی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

صافی فی تفسیر کلام الله الوافی - جلد 2

محمد محسن بن الشاه مرتضی الفیض الکاشانی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

سنة يدعوهم إلى اللَّه عزّ و جلّ فلميجيبوه فهمّ أن يدعو عليهم فوافاه عندطلوع الشمس اثنا عشر ألف قبيل من قبائلملائكة السماء الدّنيا و هم العظماء منالملائكة فقال لهم نوح عليه السلام منأنتم فقالوا نحن اثنا عشر ألف قبيل منقبائل ملائكة السماء الدنيا و انّ غلظمسيرة السماء الدنيا خمسمائة عام و منالسماء الدنيا إلى الدنيا خمسمائة عام وخرجنا عند طلوع الصبح و وافيناك في هذاالوقت فنسألك ان لا تدعو على قومك فقال نوحقد أجلتهم ثلاثمائة سنة فلّما أتى عليهمستمائة سنة و لم يؤمنوا همّ أن يدعو عليهمفوافاه اثنا عشر ألف قبيل من قبائل ملائكةالسماءِ الثانية فقال نوح عليه السلام منأنتم قالوا نحن اثنا عشر ألف قبيل من قبائلملائكة السماء الثانية و غلظ السماءِالثانية مسيرة خمسمائة عام و من السماءِالثانية إلى السماء الدنيا مسيرة خمسمائةعام و غلظ السماء الدنيا مسيرة خمسمائةعام و من السماءِ الدنيا إلى الدنيا مسيرةخمسمائة عام خرجنا عند طلوع الشمس ووافينا ضحوة نسألك أن لا تدعو على‏ قومكفقال نوح عليه السلام قد اجلتهم ثلاثمائةسنة فلما أتى‏ عليهم تسعمائة سنة و لميؤمنوا همّ أن يدعو عليهم فأنزل عزّ و جلّأنّه لن يؤمن من قومكَ إلّا من قد آمن فلاتبتئِس بما كانوا يفعلون و قال نوح ربّ لاتذر على الأرض من الكافرين ديّاراً انّكان تذرهم يضِلّوا عبادك و لا يلدوا إلّافاجراً كفّاراً فأمره اللَّه عزّ و جلّ أنيغرس النخل فأقبل يغرس النخل فكان قومهيمرّون به و يسخرون منه و يستهزؤن به ويقولون شيخ قد أتى له تسعمائة سنة يغرسالنخل و كانوا يرمونه بالحجارة فلّماأتى‏ لذلك خمسون سنة و بلغ النخل و استحكمأمر بقطعه فسخروا منه و قالوا بلغ النخلمبلغه و هو قوله عزّ و جلّ و كلّما مرّ عليهملأ من قومه سخروا منه قال إن تسخروا منّافانّا نسخر منكم كما تسخرون فسوف تعلمونفأمره اللَّه أن يتخذ السفينة و أمرجبرئيل أن ينزل عليه و يعلمه كيف يتخذهافقدر طولها في الأرض ألفاً و مأتي ذراع وعرضها ثمانمائة ذراع و طولها في السماءثمانون ذراعاً فقال يا ربّ من يعينني علىاتخاذها فأوحى اللَّه عزّ و جلّ إليه نادفي قومك من أعانني عليها و نجر منها شيئاًصار ما ينجره ذهباً و فضّة فنادى‏ نوحعليه السلام فيهم بذلك فأعانوه‏

/ 475