صافی فی تفسیر کلام الله الوافی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

صافی فی تفسیر کلام الله الوافی - جلد 2

محمد محسن بن الشاه مرتضی الفیض الکاشانی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

جواب لاستعجال لوط و استبطائه العذاب فيالجوامع روي أنّه قال متى موعد إهلاكهمقالوا الصبح قال أريد أسرع من ذلك لضيقصدره بهم فقالوا أ ليس الصبح بقريب.

في العلل و العياشي عن الباقر عليه السلامفأسر بأهلك يا لوط إذا مضى لك من يومك هذاسبعة أيّام و لياليها بقطع من الليل إذامضى نصف الليل قال فلما كان اليوم الثامنمع طلوع الفجر قدّم اللَّه رسلًا إلى‏إبراهيم يبشّرونه باسحق و يعزونه «1»بهلاك قوم لوط و ذلك قوله تعالى‏ و لقدجاءت رُسُلنا إبراهيم بالبشرى.

فَلَمَّا جَاءَ أمْرُنَا جَعَلْنَاعَالِيَهَا سَافِلَهَا بأن جعل جبرئيلجناحه في أسفلها ثم رفعها إلى السماءِ ثمقلبها عليهم و اتبعوا الحجارة من فوقهم وَأمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِنْسِجِّيلٍ من طين متحجّر هي معرّبة منسَنْك كل بدليل قوله تعالى‏ حجارة من طينمَنْضُودٍ نضد مُعداً لعذابهم أو أرسلبعضه في اثر بعض متتابعاً.

القمّي يعني بعضها على بعض منضّدةمُسَوَّمَةً معلّمة للعذاب.

القمّي أي منقوطة عِنْدَ رَبِّكَ فيخزائنه وَ مَا هِيَ مِنَ الظَّالمِينَبِبَعِيدٍ فانّهم بظلمهم حقيق بأن يمطرعليهم روي عن النّبيّ صلى الله عليه وآلهوسلم أنّه سأل عن جبرئيل فقال يعني ظالميأمّتك ما من ظالم منهم إلّا هو بعرض حجريسقط عليه من ساعة إلى ساعة.

و في الكافي عن الباقر عليه السلام و ما هيمن الظالمين ببعيد ظالمي أمّتك إن عملواما عمل قوم لوط و فيه و العياشي عن الصادقعليه السلام من مات مصرّاً على اللّواط لميمت حتّى‏ يرميه اللَّه بحجر من تلكالأحجار فيكون فيه منيّته و زاد العياشي ولا يراه أحد.

و القمّي عنه عليه السلام ما من عبد يخرجمن الدنيا يستحلّ عمل قوم لوط إلّا رمىاللَّه كبده من تلك الحجارة تكون منيّتهفيها و لكن الخلق لا يرونه.

(1) العزاء الصّبر يقال عزّيته تعزيةفتعزّى «صحاح».

/ 475