صافی فی تفسیر کلام الله الوافی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

صافی فی تفسیر کلام الله الوافی - جلد 2

محمد محسن بن الشاه مرتضی الفیض الکاشانی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

لرَسُولِ اللَّه صلى الله عليه وآله وسلمو وعد له بالانتقام منهم و وعيد لهم مَايَعْبُدُونَ إلَّا كَمَا يَعْبُدُآبَاؤُهُمْ مِنْ قَبْلُ أي حالهم فيالشِّرك مثل حال آبائهم من غير تفاوت بينالحالتين فينزل بهم مثل ما نزل بآبائهمتعليل للنّهي عن المرية وَ إِنَّالَمُوَفُّوهُمْ نَصِيبَهُمْ حظّهم منالعذاب كآبائهم غَيْرَ مَنْقُوصٍ بلا نقص.

وَ لَقَدْ آتَيْنَا مَوسَى‏ الْكِتَابَفَاخَتُلِفَ فِيهِ فآمن به قوم و كفر بهقوم كما اختلف هؤلاء في القرآن.

في الكافي عن الباقر عليه السلام اختلفواكما اختلف هذه الأمّة في الكتاب وسيختلِفون في الكتاب الذي مع القائم الذييأتيهم به حتّى ينكره ناس منهم فيقدّمهمفيضرب أعناقهم وَ لَوْ لَا كَلِمَةٌسَبَقَتْ مِنْ رَبِّكَ يعني كلمةالإِنظار إلى يوم القيامة لَقُضِيَبَيْنَهُمْ بانزال ما يستحقه المبطلليتميّز عن المحقّ وَ انَّهُمْ و ان كفّارقومك لَفِي شَكِّ مِنْهُ من القرآنمُرِيبٍ موقع للريّبة.

وَ إنَّ كُلَّا و انّ كل المختلفينالمؤمنين و الكافِرين لَمَّالَيُوَفِيَنَّهُمْ رَبُّكَأعْمَالَهُمْ.

القمّي قال في القيامة قيل الّلام في لماتوطئة للقسم و الأخرى‏ للتوكيد او بالعكسو ما مزيدة للفصل بينهما يعني و ان جميعهمو اللَّه ليوفينّهم ربّك جزاء أعمالهم وقرئ أن بالتخفيف من المثقلة على إِعمالالمخففة عمل الثقيلة اعتباراً لأصلها ولما بالتشديد على‏ أنّ أصله لمن ما يعنيلمن الذين يوفّيهم و قرئ أُبيّ و ان كلّبالرّفع و لما بالتشديد على أنّ إنْ نافيةو لمّا بمعنى الا و يؤيّده قراءة الإمكانلمّا إنَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ خَبِيرفلا يفوت عنه شي‏ء و ان خفي.

فَاسْتَقِمْ كَمَا امِرْتَ على جادة الحقغير عادل عنها و هي شاملة للعقائد والأعمال وَ مَنْ تَابَ مَعَكَ و ليستقم منتاب من الكفر و آمن معك وَ لَا تَطْغَوْا ولا تخرجوا من حدود اللَّه إنَّهُ بِمَاتَعْمَلُونَ بَصِيرٌ فهو مجازيكم عليه.

في الجوامع عن الصادق عليه السلام فاستقمكما أمرت أي افتقر إِلى اللَّه‏

/ 475