موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«99»

و الأحوط الأولى الاستئجار من البلد إذاوسع المال، لكن الزائد عن اجرة الميقات لايحسب على الصغار من الورثة (1).

[مسألة 79: من مات و عليه حجّة الإسلام تجبالمبادرة إلى الاستئجار عنه في سنة موته‏]

مسألة 79: من مات و عليه حجّة الإسلام تجبالمبادرة إلى الاستئجار عنه في سنة موته (2)فلو لم يمكن الاستئجار في تلك السنة منالميقات لزم الاستئجار من البلد، و يخرجبدل الإيجار من الأصل، و لا يجوز التأخيرإلى السنة القادمة و لو مع العلم بإمكانالاستئجار فيها من الميقات (3).

_

مقدّمي، و لذا لو سار المستطيع في بلدهإلى أحد المواقيت لا بنية الحجّ ثمّ أرادهفأحرم صحّ و أجزأ عن حجّة الإسلام.

و بما ذكرنا يتّضح ضعف بقيّة الأقوال.

(1) قد عرفت وجه ذلك.

(2) و الوجه في ذلك: أنّ المال بمقدار مصرفالحجّ باق على ملك الميّت و لم ينتقل إلىالورثة، فهو أمانة عندهم و لا يجوز لهمالتصرّف فيه إلّا فيما يعود إلى الميّت وهو الحجّ، و كذا لا يجوز إبقاء المال عندهمإلى السنة الأُخرى، لأنّ ذلك أيضاً تصرّفغير جائز و يحتاج إلى دليل و هو مفقود،فالتخلّص من ذلك يقتضي المبادرة إلىالاستئجار و عدم التأخير إلى السنةاللّاحقة.

(3) لما عرفت أنّ مصرف الحجّ باق على ملكالميّت فيجب صرفه في الحجّ و لو استلزمزيادة الأُجرة، و ليس للورثة أن يؤخرواالحجّ في هذا الفرض توفيراً على الورثةحتّى مع العلم بإمكان الاستئجار منالميقات في السنة اللّاحقة، فحينئذ يجبالاستئجار من البلد و يخرج بدل الإيجار منالأصل، و هذا كلّه من آثار لزوم المبادرة والفوريّة.

و ربّما يقال بأنّ ذلك ضرر على الورثةفيرتفع بالحديث، و الجواب عنه واضح لأنّالمال لم ينتقل إليهم فكيف يتوجّه الضررإليهم، نعم يستلزم ذلك تفويت منفعة لهم ولا بأس به، إذ لا دليل على عدم جواز تفويتالمنفعة عن الغير.

/ 536