موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«109»

[مسألة 95: إذا أوصى بالحج و عيّن شخصاًمعيّناً لزم العمل بالوصيّة]

مسألة 95: إذا أوصى بالحج و عيّن شخصاًمعيّناً لزم العمل بالوصيّة (1) فإن لم يقبلإلّا بأزيد من اجرة المثل أُخرج الزائد منالثلث، فإن لم يمكن ذلك أيضاً استؤجر غيرهبأُجرة المثل.

[مسألة 96: إذا أوصى بالحجّ و عيّن اجرة لايرغب فيها أحد]

مسألة 96: إذا أوصى بالحجّ و عيّن اجرة لايرغب فيها أحد، فإن كان الموصى به حجّةالإسلام لزم تتميمها من أصل التركة (2) و إنكان الموصى به غيرها بطلت الوصيّة (3) وتصرف الأُجرة في وجوه البر (4).

_

و منه يعلم أنّه لو شكّ في أنّ الموصى بهحجّة الإسلام أو غيرها فلا يخرج من الأصل،إذ لم يحرز موضوع وجوب الخروج من الأصل، والأصل عدم تعلّق الوصيّة بحجّ الإسلام.

(1) و تعيّن استئجاره بأُجرة المثل، لأنّالّذي يجب إخراجه من أصل المال إنّما هوبدل الحجّ المتعارف و هو اجرة المثل، وأمّا الزائد فلا موجب لخروجه من الأصل، بليخرج الزائد من الثلث إن وفى به، و إلّاتبطل الوصيّة باستئجار هذا الشخص المعيّنو استؤجر غيره بأُجرة المثل.

(2) لما عرفت من خروجها من أصل المال، أوصىبها أو لم يوص.

(3) لتعذّر العمل بالوصيّة بالنسبة إلىاستئجار الحجّ، و لا يلزم تتميم الأُجرةمن الأصل، لما عرفت من أنّ الخارج من الأصلإنّما هو حجّة الإسلام، و أمّا غيرها منأقسام الحجّ فلا يخرج من الأصل.

(4) بمقدار الثلث، لما تقدّم من أنّالوصيّة في الحقيقة تنحل إلى أمرين حسبالمتفاهم العرفي: إيصال الثواب إليه بنحوخاص و مطلق عمل الخير، فإذا تعذّر الأوّللا موجب لسقوط الثّاني، فإنّ المال بمقدارالثلث باق على ملك الميّت فلا بدّ من صرفهإلى جهات الميّت و شؤونه، و لا مقتضي لرجوعالمال إلى الورثة.

/ 536