موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«11»

[مسألة 4: إذا خرج الصبي إلى الحجّ فبلغ قبلأن يحرم من الميقات و كان مستطيعاً]

مسألة 4: إذا خرج الصبي إلى الحجّ فبلغ قبلأن يحرم من الميقات و كان مستطيعاً، فلاإشكال في أنّ حجّة حجّة الإسلام (1). و إذاأحرم فبلغ بعد إحرامه لم يجز له إتمام حجّهندباً، و لا عدوله إلى حجّة الإسلام، بليجب عليه الرّجوع إلى أحد المواقيت والإحرام منه لحجّة الإسلام فإن لم يتمكّنمن الرّجوع إليه ففي محل إحرامه تفصيليأتي إن شاء اللَّه تعالى في حكم من تجاوزالميقات جهلًا أو نسياناً و لم يتمكّن منالرّجوع إليه في المسألة 169 (2).

[مسألة 5: إذا حجّ ندباً معتقداً بأنّه غيربالغ فبان بعد أداء الحجّ أنّه كان بالغاً]

مسألة 5: إذا حجّ ندباً معتقداً بأنّه غيربالغ فبان بعد أداء الحجّ أنّه كان بالغاًأجزأه عن حجّة الإسلام (3).

_

الأمر بالأمر بشي‏ء أمر بذلك الشي‏ء.

(1) هذا ممّا لا ريب فيه و يشمله إطلاقأدلّة وجوب الحجّ من الآية و الرّوايات والإتيان بالمقدّمات حال الصغر غير ضائر فياحتساب حجّه عن حجّة الإسلام.

(2) لو بلغ الصبي بعد الإحرام و قبل الشروعفي بقيّة الأعمال فهل يتم حجّه ندباً أوينقلب حجّه إلى حجّة الإسلام، أو يبدأ فيإحرام جديد، فيجب عليه الرّجوع إلى أحدالمواقيت و الإحرام منه لحجّة الإسلام؟وجوه:

أمّا الوجه الأوّل و هو إتمامه ندباً، فلاوجه له إلّا ما يتوهّم من أنّ المفروض أنّهمحرم و ليس للمحرم أن يحرم ثانياً، فلا بدّله من إتمام ما نواه بالإحرام الأوّل.

و فيه ما لا يخفى، فإنّ البلوغ اللّاحقيكشف عن فساد الإحرام السابق، لأنّه لوبلغ بعد الإحرام يشمله عموم أدلّة وجوبالحجّ، فيكون الوجوب في ظرفه كاشفاً عنبطلان ما تقدّم منه من الإحرام.

و أمّا الوجه الثّاني و هو الانقلاب إلىحجّة الإسلام، فلا دليل عليه فيتعيّنالوجه الثّالث و هو لزوم الرّجوع إلى أحدالمواقيت و الإحرام منه من جديد، لماقلناه من بطلان إحرامه الأوّل فيشمله عمومما دلّ على وجوب الحجّ و الإحرام منالميقات.

(3) ما ذكره (دام ظله الشريف) إنّما يتم فيماإذا قصد الصبي الأمر الواقعي الفعلي‏

/ 536