موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«15»

به بين الصفا و المروة، و يقف به في عرفاتو المشعر، و يأمره بالرمي إن قدر عليه وإلّا رمى عنه، و كذلك صلاة الطّواف، و يحلقرأسه و كذلك بقيّة الأعمال.

[مسألة 8: نفقة حجّ الصبي في ما يزيد علىنفقة الحضر على الولي لا على الصبي‏]

مسألة 8: نفقة حجّ الصبي في ما يزيد علىنفقة الحضر على الولي لا على الصبي، نعمإذا كان حفظ الصبي متوقفاً على السفر به،أو كان السفر مصلحة له جاز الإنفاق عليه منماله (1).

[مسألة 9: ثمن هدي الصبي على الولي‏]

مسألة 9: ثمن هدي الصبي على الولي (2).

_

علي بن جعفر و أمّا بقيّة الآداب والأعمال المسطورة في المتن فهي مذكورة فيالنصوص الواردة في المقام.

(1) لا ريب في أنّ نفقة الصبي ممّا تتوقّفعليه حياته و مصالحه تكون من مال الصبي،سواء كان في السفر أو الحضر، و أمّا النفقةالزائدة على الحضر الّتي تصرف في السفرفلا مجوّز لتصرّف الولي في المال الزائد،إلّا إذا كان في السفر بالطفل مصلحة عائدةإليه فلا بأس بأخذ الزائد من ماله.

(2) لا إشكال في أنّ التصرّف في مال الطفلفي نفسه غير جائز إلّا إذا عاد إلى مصلحةينتفع بها الطفل، و لا ريب أنّ صرف مالالصبي في الهدي ليس من مصالحه إذ بإمكانالولي أن يأخذه معه و لا يحجّ به، والمستفاد من الرّوايات إنّما هو مجرّداستحباب إحجاج الصبي، و أمّا صرف ماله فيالحجّ فيحتاج إلى دليل، و لذا ذكرنا فيالمسألة السابقة أنّ نفقة الحجّ فيما يزيدعلى الحضر على الولي إلّا إذا كان السفرمصلحة للصبي، فما يصرف في الحجّ و شؤونه لاوجه لأخذه من مال الطفل.

و يدلُّ على ذلك أيضاً صحيح زرارة «إذاحجّ الرّجل بابنه و هو صغير إلى أن قاليذبح عن الصغار و يصوم الكبار» و موردالرّواية و إن كان إحجاج الأب ابنه‏

/ 536