موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«181»

..........

_

و دعوى انصراف هذه الأخبار عمّن يريدالحجّ من مكّة و اختصاصها بمن يريد الحجّمن خارج مكّة، لصدق المرور على الميقاتعلى من كان خارجاً من مكّة و أراد الحجّ، وأمّا من كان مجاوراً في مكّة فلا يصدق عليهالمرور على الميقات فلا بدّ له أن يحرم منميقات بلده.

فاسدة، إذ لا موجب لدعوى الانصراف، و ذلكلصدق المرور على الميقات على من يقصدالحجّ من مكّة أيضاً، بأن يخرج المقيم فيمكّة إلى أحد المواقيت فيحرم منه فإنّهيصدق عليه حينئذ أنّه مرّ على الميقات واجتازه. فالظاهر شمول هذه الرّوايات لمنجاور مكّة أيضاً.

و بالجملة لو كنّا نحن و هذه الرّوايات ولم تكن رواية خاصّة واردة في حكم المقيملالتزمنا بجواز الإحرام من أيّ ميقات شاءعلى سبيل التخيير، هذا كلّه بالنظر إلى ماتقتضيه القاعدة المستفادة من الرّواياتالعامّة.

و أمّا بالنظر إلى الروايات الخاصّةالواردة في المقام، فالمستفاد من بعضهاكموثقة سماعة «عن المجاور إله أن يتمتعبالعمرة إلى الحجّ؟ قال: نعم، يخرج إلى مهلأرضه فيلبي إن شاء» لزوم الخروج إلى ميقاتبلده و مهل أرضه، و لو تمّت هذه الطائفةلكانت مخصّصة لما دلّ على كفاية الإحراممن أيّ ميقات شاء، باعتبار إطلاق تلكالأدلّة من حيث حجّ المقيم و حجّ الخارج، واختصاص هذه الموثقة بالمجاور.

و لكن دلالة الموثقة على وجوب الخروج إلىميقات بلده مخدوشة، لتعليق الوجوب علىمشيئته و ذلك ظاهر في عدم الوجوب، و إلّافلا معنى لتعليق الحكم الوجوبي بمشيئته.

و على فرض دلالتها على الوجوب فمعارضةبروايات أُخر تدل على عدم تعيين ميقات خاصكموثقة أُخرى لسماعة «فإن هو أحبّ أنيتمتع في أشهر الحجّ بالعمرة إلى الحجّفليخرج منها حتّى يجاوز ذات عرق، أو يجاوزعسفان فيدخل متمتعاً

/ 536