موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«210»

[مسألة 158: يشترك حجّ الإفراد مع حجّالتمتّع في جميع أعماله‏]

مسألة 158: يشترك حجّ الإفراد مع حجّالتمتّع في جميع أعماله، و يفترق عنه فيأُمور:

أوّلًا: يعتبر اتّصال العمرة بالحج في حجّالتمتّع و وقوعهما في سنة واحدة كما مرّ ولا يعتبر ذلك في حجّ الإفراد (1).

(ثانياً:) يجب النحر أو الذبح في حجّالتمتّع كما مرّ و لا يعتبر شي‏ء من ذلك فيحجّ الإفراد (2).

_

و قد وقع الخلاف في تقديم أيّ منهما علىالآخر، و المعروف بين الفقهاء لزوم تقديمحجّ الإفراد على العمرة، و بذلك يمتاز عنحجّ التمتّع بلزوم تقديم العمرة على حجّهو قد ادعي على ذلك الإجماع. و أمّا النصوصفلا يستفاد منها لزوم تأخّر العمرة عن حجّالإفراد، و لذا لا ريب أن الأحوط خروجاً عنمخالفة الفقهاء تقديم الحجّ على العمرةالمفردة.

(1) تقدّم تفصيل ذلك في المسألة 139 ففي حجّالإفراد لا يشترط ذلك إلّا من قبلالمكلّف، كما إذا استطاع لهما في سنةواحدة، أو نذر الإتيان بهما في سنة واحدة،أو استؤجر عليهما في سنة واحدة.

و ثبوت الفوريّة في الإتيان بالعمرة لايقتضي التوقيت و لا فساد الحجّ بتأخيرالعمرة عنه، و إنّما يأثم بتأخير العمرةإذا كان مستطيعاً لها.

(2) أمّا وجوب الهدي على المتمتع فأمرمسلّم نطق به الكتاب العزيز و دلّت عليهالنصوص على ما سيأتي إن شاء اللَّه تعالى.

و أمّا عدم وجوبه على المفرد للحجفللتصريح به في بعض الرّوايات المعتبرةكصحيحة معاوية بن عمار عن أبي عبد اللَّه(عليه السلام) قال: «المفرد للحج عليه طوافبالبيت و ركعتان عند مقام إبراهيم و سعىبين الصفا و المروة، و طواف الزيارة و هوطواف النِّساء و ليس عليه هدي و لاأُضحية».

/ 536