موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«22»

[الشرط الرّابع: الاستطاعة]

الشرط الرّابع: الاستطاعة

[و يعتبر فيها أُمور]

و يعتبر فيها أُمور:

[الأوّل: السعة في الوقت‏]

الأوّل: السعة في الوقت (1) و معنى ذلك وجودالقدر الكافي من الوقت للذهاب إلى مكّة والقيام بالأعمال الواجبة هناك، و عليه فلايجب الحجّ إذا كان حصول المال في وقت لايسع للذهاب و القيام بالأعمال الواجبةفيها، أو أنّه يسع ذلك و لكن بمشقّة شديدةلا تتحمّل عادة (2) و في مثل ذلك يجب عليهالتحفّظ على المال إلى السنة القادمة فإنبقيت الاستطاعة إليها وجب الحجّ فيها وإلّا لم يجب (3).

_

قال: فمره فليصم، و إن شئت فاذبح عنه».

و منها: صحيحة سعد بن أبي خلف «إن شئتفاذبح عنه و إن شئت فمره فليصم».

و يعارضهما صحيح محمّد بن مسلم قال:«سألته عن المتمتع المملوك، فقال: عليهمثل ما على الحر، إمّا أُضحية و إمّا صوم»حيث يظهر منه أنّ التخيير بين الهدي والصوم على العبد نفسه، و قد حمله الشيخ علىالمساواة في الكميّة لئلا يظن أنّ عليهنصف ما على الحر كالظهار و نحوه، فالمنظورفي الرّواية أنّ الأُضحيّة الثابتة في حجّالمملوك أو الصوم كالأُضحيّة الثابتة فيحجّ الحر أو الصوم الثابت فيه، و غير ناظرةإلى أنّ الهدي على المملوك أو على مولاه.

(1) و إلّا لم يكن متمكّناً من أداء الحجّفلا يعقل التكليف به حينئذ.

(2) لنفي الحرج في الشريعة المقدّسة.

(3) إذا كان عنده مال بمقدار يكفيه للحج، ولكن لا يتمكّن من السير لضيق‏

/ 536