موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«24»

كما أنّ الحجّ لا يجب مباشرة على مستطيعلا يتمكّن من قطع المسافة لهرم أو مرض أولعذر آخر، و لكن تجب عليه الاستنابة على ماسيجي‏ء تفصيله.

_

المعبّر عنه بالاستطاعة السربيّة، فتدلعليه نفس الآية الشريفة... مَنِ اسْتَطاعَإِلَيْهِ سَبِيلًا... فإنّ الاستطاعةالسبيليّة الواردة في الآية لا تصدق إلّاعلى ما إذا كان الطريق مأموناً و مخلىسربه، لا يخاف على نفسه أو عرضه أو ماله.

مضافاً إلى دلالة النصوص المعتبرة علىذلك، منها: صحيحة هشام بن الحكم، عن أبيعبد اللَّه (عليه السلام) في قوله عزّ و جلّوَ لِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّالْبَيْتِ مَنِ اسْتَطاعَ إِلَيْهِسَبِيلًا ما يعني بذلك؟ قال: من كان صحيحاًفي بدنه مخلى سربه له زاد و راحلة».

و منها: معتبرة محمّد بن يحيى الخثعمي قال:«سأل حفص الكناسي أبا عبد اللَّه (عليهالسلام) و أنا عنده عن قول اللَّه عزّ وجلّ... وَ لِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّالْبَيْتِ مَنِ اسْتَطاعَ إِلَيْهِسَبِيلًا... ما يعني بذلك؟ قال: من كانصحيحاً في بدنه مخلى سربه له زاد و راحلةفهو ممّن يستطيع الحجّ، الحديث». بل مجرّدالخوف على نفسه أو عرضه أو ماله يكفي فيسقوط الحجّ، لأنّ الخوف بنفسه موضوع مستقللجواز الترك و قد جرت سيرة العقلاء علىالاجتناب عن محتمل الضّرر.

و أمّا اعتبار الاستطاعة البدنيّة فتدلعليه أيضاً الرّوايات المفسّرة للآيةالكريمة كصحيحة هشام و معتبرة الخثعميالمتقدّمتين، و أمّا وجوب الاستنابة فيماإذا لم يتمكّن من المباشرة فسيأتي تفصيلهفي المسألة 63.

/ 536