موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«265»

[مسألة 186: الأحوط لمن اعتمر عمرة التمتّعقطع التلبية عند مشاهدة موضع بيوت مكّةالقديمة]

مسألة 186: الأحوط لمن اعتمر عمرة التمتّعقطع التلبية عند مشاهدة موضع بيوت مكّةالقديمة، و حدّه لمن جاء عن طريق المدينةعقبة المدنيين، و لمن اعتمر عمرة مفردةقطعها عند دخول الحرم إذا جاء من خارجالحرم، و عند مشاهدة الكعبة إن كان قد خرجمن مكّة لإحرامها و لمن حجّ بأيّ نوع منأنواع الحجّ قطعها عند الزوال من يوم عرفة(1).

_

النهي في بعضها عن التلبية في المسجد كمافي صحيحة معاوية بن وهب المتقدّمة.

و أمّا الثّاني، فلعدم ذكر تأخير الجهربها إلى البيداء في شي‏ء من النصوص، بل فيبعض الأخبار صرّح بالجهر بها من المسجد ولا ريب أنّ الظاهر من الرّوايات تأخيرالتلبية الواجبة الموجبة للإحرام إلىالبيداء لا المستحبّة و لا الجهر بها،فإذن يقع التعارض و التنافي بينها و بينأدلّة المواقيت، فلا بدّ من دفع التنافيبين الطائفتين من الأخبار.

و الصحيح أن يقال: إنّ التنافي يرتفعبالتخصيص، فنقول:

إنّ أدلّة المواقيت الناهية عن التجاوزعن الميقات بلا إحرام مطلقة من حيث تحققالإحرام بعده بزمان يسير و من حيث عدم تحققالإحرام منه أصلًا، فتخصّص بالرواياتالدالّة على جواز التأخير إلى البيداء،فتكون النتيجة حرمة التجاوز عن الميقاتبلا إحرام لمن لا يريد الإحرام أصلًا، وجواز التأخير عن الميقات لمن يريد الإحرامبعد قليل، و حيث إنّ الإحرام من نفس المسجدجائز قطعاً، فتحمل الأخبار الآمرةبالتأخير على الفضل، و لكن الأحوط أنيلبّي من نفس المسجد.

(1) يقع الكلام في مسائل أربع:

(الاولى:) أنّ من اعتمر عمرة التمتّع لابدّ له من قطع التلبية عند مشاهدة بيوتمكّة

/ 536