موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«268»

..........

_

(و منها:) صحيح البزنطي قال: «سألت أباالحسن الرضا (عليه السلام) عن الرّجل يعتمرعمرة المحرم من أين يقطع التلبية؟ قال: كانأبو الحسن (عليه السلام) من قوله يقطعالتلبية إذا نظر إلى بيوت مكّة» و هي صريحةفي العمرة المفردة، لأنّ العمرة الّتي تقعفي شهر المحرم إنّما هي مفردة.

و الجواب عن هذه الصحيحة أنّ موردها و إنكان العمرة المفردة، و لكنّها مطلقة منحيث بدء العمرة و الإحرام لها من أدنى الحلأو من قبل الحرم، و مسألتنا في الاعتمار منخارج الحرم فتحمل صحيحة البزنطي علىالإحرام من أوّل الحرم فلا منافاة.

و لكن صحيح عمر بن يزيد الوارد في من اعتمرمن أوّل الحرم، جعل العبرة في القطعبالنظر إلى الكعبة فيكون منافياً لخبرالبزنطي، إلّا أنّه يمكن في دفع التنافيبالتلازم بين الأمرين، لأنّ النظر إلىبيوت مكّة يستلزم النظر إلى الكعبةالمشرّفة لعلو البيت و ارتفاعه و نحو ذلك.

(الثّالثة:) أن من اعتمر عمرة مفردة منأدنى الحل سواء كان في مكّة و خرج منهاللاعتمار، أو كان خارج مكّة دون الميقات وأراد الاعتمار من أدنى الحل، يقطع التلبيةعند مشاهدة الكعبة، و يدلُّ عليه صحيح عمربن يزيد و صحيحة معاوية بن عمار.

(المسألة الرّابعة:) الحاج بأيّ نوع منأنواعه يقطع التلبية عند الزوال من يومعرفة بلا خلاف، و تدل عليه عدّة منالرّوايات المعتبرة.

ثمّ إنّ الظاهر من النصوص أنّ القطع علىنحو العزيمة، للأمر به في الروايات و لاأقل من ارتفاع الأمر السابق و عدم الأمربالتلبية، و العبادة توقيفيّة ومشروعيّتها محتاجة إلى الأمر، بل يظهر منبعض الأخبار أنّ إتيان التلبية في غيرموردها

/ 536