موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«270»

..........

_

شئت استمتعت بقميصك حتّى تأتي الشجرةفتفيض عليك من الماء و تلبس ثوبيك إن شاءاللَّه» و في صحيحة هشام بن سالم «و البسواثيابكم الّتي تحرمون فيها». و في صحيحةمعاوية بن عمار «و اغتسل و البس ثوبيك» وغير ذلك من الرّوايات.

و يؤكّد ذلك ما ورد في تجريد الصبيان منفخ، فإنّ تجريدهم من ثيابهم يكشف عناعتبار لبس ثوبي الإحرام، و إلّا فلا موجبلتجريدهم.

و يؤيّد ذلك ما ورد في الإحرام من المسلخمن وادي العقيق، و أنّه عند التقيّة والخوف يؤخّر لبس ثوبي الإحرام إلى ذات عرقفيعلم من ذلك أنّ لبس ثوبي الإحرام واجب،إلى غير ذلك من الأخبار و الشواهدالقطعيّة، و الظاهر أنّ المسألة ممّا لاإشكال فيها.

و أمّا كيفيّة لبسهما، فالظاهر أنيلبسهما على الطريق المألوف، بأن يتّزربأحدهما و يرتدي بالآخر، و تدل عليهالأخبار الآمرة بإلقاء الثوب أو العمامةعلى عاتقه إذا لم يكن له رداء، و يلبسالسراويل إذا لم يكن له إزار، و يستكشف منذلك وجوب لبس الإزار و الرّداء، و إن لميتمكّن منهما ينتقل الأمر إلى البدل.

فمنها: صحيحة عبد اللَّه بن سنان «أمرالناس بنتف الإبط و حلق العانة و الغسل والتجرّد في إزار و رداء أو إزار و عمامة،يضعها على عاتقه لمن لم يكن له رداء».

و في صحيحة معاوية بن عمار قال: «لا تلبسثوباً له أزرار و أنت محرم، إلّا أن تنكسه،و لا ثوباً تدرعه و لا سراويل إلّا أن لايكون لك إزار».

/ 536