موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«356»

..........

_

الكفّارة في الصيد الأوّل و الثاني و إنكان كل منهما عمدياً، و كذا تتكررالكفّارة مع تعدد الإحرام.

و خالف بعضهم فيما إذا كان الزمان قريباً،كما إذا أحرم للعمرة المفردة في آخر شهررجب و أحرم إحراماً آخر في شعبان، لأن لكلشهر عمرة، فالتزم بسقوط الكفّارة عنالثاني، فإنّ الصيد و إن وقع في إحرامين ولكن لقربهما زماناً يصدق عنوان التكررالعمدي.

و ذهب بعضهم إلى أنّ الإحرامين إذا كانبينهما ارتباط كإحرام عمرة التمتّع وإحرام حج التمتّع يصدق عنوان التكرار،لأنّهما عمل واحد و يصدق أنّه تكرر الصيدمنه في عمل واحد و إن كان في إحرامين،فتشمله الآية النافية للكفارة للصيدالثاني.

و فيه: أنّ الظاهر من الآية أنّ العود عودفي الشخص لا في الجنس، و معنى قوله «وَمَنْ عادَ» عود الصيد في شخص هذا الإحراملا نوع الإحرام كما يقال: الصائم إذا أكلأو شرب فعليه كذا و إذا عاد فلا شي‏ء عليهإلّا الجماع، فالمعنى أنّه إذا أكل في هذاالصوم مرّة ثانية لا يترتب عليه الكفّارةو إن كان أكله في كل مرّة حراماً، إلّا أنّالكفّارة تجب عليه بالأكل الأوّل، فالعودإنّما يتحقق بعود الصيد في شخص هذاالإحرام و لا يتحقق العود بالإحرام الثانيبعد التحلل من الإحرام الأوّل، و لوأنكرنا الظهور فيما ذكرناه لا ظهور له فيالجنس أيضاً، فتكون الآية مجملة فتدخلالمسألة في الكبرى الكلية إذا كان المخصصمجملًا و دائراً بين الأقل و الأكثر يرجعإلى عموم العام و هو صحيح معاوية بن عمارالدال على ثبوت الكفّارة لكل صيد، و يقتصرفي الخروج منه بالمتيقن و هو تكرر الصيدالواقع في الإحرام الواحد.

(تنبيهان:) (التنبيه الأوّل:) قد عرفتسابقاً أنّ المحرّم على المحرم إنّما هوصيد الحيوان الوحشي، و أمّا الأهلي كالبقرو الغنم و الإبل و الدجاج حتّى الدجاجالحبشي فلا بأس بذبحها، و ذكرنا أنّ الطيرالّذي لا يجوز صيده و ذبحه هو ما يصفّ والدجاج لا يصفّ‏

/ 536