موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«357»

..........

_

كما في النصوص و ذكرنا أيضاً أنّ الوحشيلو صار أهلياً لا ينقلب حكمه و كذا العكس والمتبع هو الحكم الأوّل.

و أمّا إذا توالد الوحشي في مكّة الّذيصار أهلياً فيجوز ذبح المولود للمحل فيالحرم، لأنّ المحرّم عليه أمران: الأوّلالصيد و هذا غير صادق على المولود. الثاني:الحيوان الّذي دخل الحرم و لجأ إليه، و هذاغير منطبق على المولود من الوحشي، لأنّالمفروض انّه ولد في مكّة، فلا مانع للمحلذبحه، و كل ما جاز ذبحه للمحل في الحرميجوز ذبحه للمحرم، لكن هذا كلّه في غيرالطير الأهلي كالظبي و الدجاج و نحوهما، وأمّا الطير الأهلي فاللّازم استثناؤهممّا ذكرنا، للنصوص الدالّة على ثبوتالكفّارة لنفس الطير الأهلي و لفرخه.

(التنبيه الثاني:) قد تقدّم سابقاً أن حرمةالصيد لا تختص بالحيوان المحلل الأكل، بلتشمل الحيوانات المحرم الأكل لعموم قوله:«ثمّ اتق قتل الدواب كلّها».

و استدلّ القائلون بالاختصاص بأنّه لاكفّارة في قتل المحرّم الأكل إلّا فيماورد النص الخاص فيه كالأرنب و اليربوع والقنفذ، و عدم الكفّارة يكشف عن عدمالحرمة.

و لكن يرد عليه بأنّه لا ملازمة بين عدمالكفّارة و عدم الحرمة، بل يمكن الحكمبالحرمة و مع ذلك لا كفّارة فيه كالصيدالعمدي الثاني فإنّه محرم قطعاً و لاكفّارة فيه، فالصحيح عدم الفرق بين المحرمالأكل و المحلل الأكل.

(بقي شي‏ء:) و هو أن غير المأكول هل في صيدهالكفّارة أو لا؟ و الفقهاء لم يتعرضواللكفارة في غير المأكول، و إنّما اقتصرواعلى موارد خاصّة.

و الّذي ينبغي أن يقال: إنّ الحيوانالمحرّم قد لا يكون له قيمة عند العقلاء

/ 536