موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«411»

[9 لبس المخيط للرِّجال‏]

9 لبس المخيط للرِّجال‏

[مسألة 242: يحرم على المحرم أن يلبس القميصو القباء]

مسألة 242: يحرم على المحرم أن يلبس القميصو القباء و السروال و الثوب المزرور مع شدأزراره، و الدرع و هو كل ثوب يمكن أن تدخلفيه اليدان، و الأحوط الاجتناب عن كل ثوبمخيط بل الأحوط الاجتناب عن كل ثوب يكونمشابهاً للمخيط كالملبد الّذي تستعملهالرعاة، و يستثنى من ذلك الهميان و هو مايوضع فيه النقود للاحتفاظ بها و يشد علىالظهر أو البطن، فان لبسه جائز و إن كان منالمخيط، و كذلك لا بأس بالتحزم بالحزامالمخيط الّذي يستعمله المبتلى بالفتقلمنع نزول الأمعاء في الأنثيين، و يجوزللمحرم أن يغطي بدنه ما عدا الرأس باللحافو نحوه من المخيط حالة الاضطجاع للنوم وغيره (1).

_

(1) المعروف بين الأصحاب قديماً و حديثاًحرمة لبس المخيط للرجال. بل عن التذكرة والمنتهى إجماع العلماء كافّة عليه، بلظاهر المشهور عدم الفرق بين كون الخياطةقليلة أو كثيرة. و صرّح بعضهم كالشهيد فيالدروس بأنّه لا دليل على حرمة لبس المخيطبعنوان أنّه مخيط، قال: لم أقف إلى الآنعلى رواية بتحريم عين المخيط، إنّما نهيعن أثواب خاصّة كالقميص و القباء والسراويل.

و الّذي يمكن أن يستدل به لحرمة المخيطبعنوانه أحد أمرين:

أحدهما: دعوى الإجماع، و لكن الجزم بهمشكل، إذ لا يمكن دعوى الإجماع التعبّديالكاشف لرأي المعصوم، و على فرض ثبوتهيؤخذ بالقدر المتيقن منه و هو الثيابالعادية المخيطة كالقباء و السروال والقميص.

ثانيهما: أنّ الثياب الخمسة المذكورة فيالروايات إنّما ذكرت من باب المثال، لأنّالمتعارف خصوصاً في تلك الأزمنة لبس هذهالأُمور، فالممنوع في الحقيقة هو مطلق‏

/ 536