موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«422»

و الأحوط الاجتناب في هاتين الصورتين،كما أنّ الأحوط الأولى التكفير فيهما.

[4 الاكتحال بكحل غير أسود، و لا يقصد بهالزينة]

4 الاكتحال بكحل غير أسود، و لا يقصد بهالزينة، و لا بأس به و لا كفّارة عليه بلاإشكال.

_

و بإزائهما طائفة ثالثة و هي رواياتمعتبرة دلّت على جواز الكحل في بعضالأقسام و عدم جوازه في القسم الآخر،فتكون مقيّدة لإطلاق الطائفتينالمتقدمتين، فمنها: ما دلّ على عدم الجوازإذا كان الكحل أسود، و هو مدرك المشهوركصحيحة معاوية بن عمار قال: «لا يكتحلالرجل و المرأة المحرمان بالكحل الأسودإلّا من علّة».

و منها: ما دلّ على عدم الجواز إذا كانللزينة، كصحيحة أُخرى لمعاوية بن عمار «لابأس بأن تكتحل و أنت محرم بما لم يكن فيهطيب يوجد ريحه، فأمّا للزينة فلا» و هماأيضاً متعارضتان، لأنّ المستفاد منالاولى عدم الجواز بالكحل الأسود و الجوازإذا كان غير أسود و إن كان للزينة، والمستفاد من الثانية عدم جواز الاكتحالللزينة و إن كان غير أسود و الجواز بالأسودإذا لم يكن للزينة، فالتعارض يقع بين عقدالإيجاب من أحدهما و بين عقد السلب منالآخر، و إلّا فلا منافاة بينهما بالنسبةإلى عقد الإيجاب من كل منهما، فإنّالأُولى تقول بحرمة السواد و الثانية تقولبحرمة الزينة و لا منافاة بين الأمرين وحرمة كل منهما، و إنّما التنافي بين عقدالإيجاب من أحدهما للعقد السلبي من الآخر،فان مقتضى الرواية الأُولى حرمة الاكتحالبالسواد مطلقاً سواء كان للزينة أم لا، ومقتضى العقد السلبي للثانية جوازالاكتحال لغير الزينة و إن كان أسود، كماأن مقتضى العقد الإيجابي للثانية حرمةالكحل للزينة و مقتضى العقد السلبي للأوّلجواز غير الأسود و إن كان للزينة.

و قد ذكرنا في الأُصول في بحث المفاهيمأنّه إذا كان قضيتان شرطيتان دلّتا على‏

/ 536