موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«423»

..........

_

ثبوت شي‏ء على تقدير و عدم الثبوت علىتقدير آخر فقهراً تقع المعارضة بينالمنطوق من أحدهما و مفهوم الآخر كما فيمثل إذا خفي الأذان فقصّر و إذ خفي الجدرانفقصّر فإذا خفي الجدران و لم يخف الأذانيقع التعارض بين منطوق الجملة الثانية وبين مفهوم الجملة الأُولى، فإن مقتضىإطلاق منطوق الجملة الثانية وجوب القصرسواء خفي الأذان أم لا، و مقتضى إطلاقمفهوم الجملة الاولى عدم القصر سواء خفيالجدران أم لا.

و ربما يقال بوجوب القصر عند خفائهمامعاً، و لكن لا موجب لذلك، لأنّ المعارضةليست بين المنطوقين ليرفع اليد عن إطلاقكل منهما، بل المعارضة بين منطوق أحدهما ومفهوم الآخر، فالصحيح أن يرفع اليد عنإطلاق كل منهما بتقييده بالآخر.

و النتيجة: أنّ القصر يثبت بخفاء أحدهما،و هذه الكبرى تنطبق على المقام أيضاًفنقيد إطلاق مفهوم كل واحد من الروايتين ونرفع اليد عن إطلاق كل واحد منهما والمتحصل حرمة الاكتحال بالسواد أو للزينة.

و لكن هنا رواية معتبرة دلّت على أنّالعبرة باجتماع الأمرين معاً السواد والزينة و تكون أخص من جميع الروايات فتخصصالأسود بالزينة كما هو الغالب، و كذلكتخصّص الزينة بالأسود و هي صحيحة زرارة عنأبي عبد اللَّه (عليه السلام) قال: «تكتحلالمرأة بالكحل كلّه إلّا الكحل الأسودللزينة» و رواها الصدوق مرسلًا فان كانالاكتحال بالسواد لم تكن زينة كما إذااكتحل بالليل عند النوم فلا إشكال و كذا لوكان للزينة و لكن بغير الأسود، إلّا أنّالاحتياط في محلِّه خصوصاً في الأسود.

(فتحصل:) أنّ الجمع بين الأخبار يقتضي حملما دلّ على النهي عن الاكتحال بالسواد علىما كان للزينة.

و أمّا لو اكتحل بغير الأسود و لا للزينةفلا إشكال في الجواز، بل لم ينسب القولبالحرمة إلى أحد من الأصحاب فيه.

و من الغريب ما عن شيخنا الأُستاذ فيمناسكه حكمه بحرمة الاكتحال مطلقاً.

/ 536