موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«42»

[مسألة 34: إذا كان عنده ما يفي بنفقاتالحجّ و كان عليه دين و لم يكن صرف ذلك فيالحجّ منافياً]

مسألة 34: إذا كان عنده ما يفي بنفقات الحجّو كان عليه دين و لم يكن صرف ذلك في الحجّمنافياً لأداء ذلك الدّين وجب عليه الحجّ(1) و إلّا فلا، و لا فرق في الدّين بين أنيكون حالًا أو مؤجّلًا، و بين أن يكونسابقاً على حصول ذلك المال أو بعد حصوله.

[مسألة 35: إذا كان عليه خمس أو زكاة و كانعنده مقدار من المال و لكن لا يفي بمصارفالحجّ‏]

مسألة 35: إذا كان عليه خمس أو زكاة و كانعنده مقدار من المال و لكن لا يفي بمصارفالحجّ لو أدّاهما وجب عليه أداؤهما و لميجب عليه الحجّ، و لا فرق في ذلك بين أنيكون الخمس و الزّكاة في عين المال أويكونا في ذمّته (2).

_

مقداراً من المال بحيث صار واجداً للزاد والرّاحلة و كان قادراً على وفائه بلامشقّة وجب عليه الحجّ لفعليّة الحكمبفعليّة موضوعه.

(1) فإنّ الدّين بنفسه لم يكن منافياً ومزاحماً للحج إلّا إذا كان إتيان الحجّمزاحماً لأدائه بحيث لو صرف المال فيالحجّ لم يتمكّن من وفاء الدّين فحينئذيقدم الدّين لأهميّته جزماً فإنّ الخروجمن عهدة النّاس أهم من حقّ اللَّه تعالى،بل لو كان محتمل الأهميّة يقدّم أيضاًلأنّ محتمل الأهميّة من جملة المرجحات فيباب التزاحم.

و يدلُّ على ذلك مضافاً إلى ما ذكرنا،صحيح معاوية بن عمار قال: «سألت أبا عبداللَّه (عليه السلام) عن رجل عليه دين أعليه أن يحجّ؟ قال: نعم، إنّ حجّة الإسلامواجبة على من أطاق المشي من المسلمين»فإنّ المستفاد منه أنّ الدّين بنفسه لايمنع عن الحجّ، فما ذهب إليه المحقق وجماعة من أنّ الدّين مطلقاً مانع عن الحجّلا وجه له.

و لا فرق فيما ذكرنا بين كون الدّين حالًاأو مؤجّلًا و بين كونه سابقاً على حصول ذلكالمال أم لا، لأنّ الميزان بالمزاحمة وعدمها.

(2) إذا كان عليه خمس أو زكاة و كان عندهمقدار من المال لا يكفي إلّا للحج أو

/ 536