موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«428»

..........

_

كثير من أحكام الحجّ خصوصاً في اللباس.

مضافاً إلى أنّ الصحيحة الدالّة على أنّالمرأة تلبس من الثياب ما شاءت إلّاالقفازين تدل على جواز لبس الجورب و الخفلها، و إلّا لو كان ممنوعاً لزم استثناؤهبالنسبة إليها كما استثني القفازان.

ثمّ إنّ الممنوع هل يختص بالجورب و الخفأو يعم كل ثوب ساتر للقدم، كما إذا كانإزاره طويلًا يقع على قدميه و يسترهما؟قيل بعدم الجواز و بالتعميم، بدعوى أنّالملاك في المنع ستر القدم و إلّا فلاخصوصية للجورب و الخف.

و فيه ما لا يخفى، إذ لم يعلم أنّ الملاكستر القدم و لعل الملاك شي‏ء آخر، والأحكام تعبدية.

و أمّا تغطية ظهر القدم بغير اللبسكتغطئته باللحاف و نحوه عند النوم مثلًا،فلا ينبغي الشك في جوازه لعدم صدق اللبسعلى ذلك قطعاً.

و لو لبس الخف أو الجورب للضرورة هل يجبعليه شق ظهره أم لا؟

قيل بالوجوب، و لكن لا دليل عليه، و ما دلّعلى وجوب الشق روايتان ضعيفتان. الاولى: مارواه علي بن أبي حمزة البطائني عن أبيبصير، و البطائني هو الكذّاب المعروف.الثانية: ما رواه الصدوق بسنده إلى محمّدبن مسلم، و طريق الصدوق إليه ضعيف كما فيالمشيخة.

/ 536