موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«49»

[مسألة 41: كما يعتبر في وجوب الحجّ وجودالزاد و الرّاحلة حدوثاً كذلك يعتبر بقاءًإلى تمام الأعمال‏]

مسألة 41: كما يعتبر في وجوب الحجّ وجودالزاد و الرّاحلة حدوثاً كذلك يعتبر بقاءًإلى تمام الأعمال (1). بل إلى العود إلى وطنه(2) فإن تلف المال في بلده أو في أثناءالطريق لم يجب عليه الحجّ و كشف ذلك عن عدمالاستطاعة من أوّل الأمر.

_

الأصليّة في عدم حصول الاستطاعة بذلك كمافي المستمسك، فيرد عليه بوضوح الفرقبينهما، لصدق الاستطاعة بالإباحةالمالكية عرفاً و عدم صدقها بمجرّد إباحةالأسماك في البحر له، نعم لو صاد السمك وحاز المباحات و استولى عليها تحقق عنوانالاستطاعة، و أمّا مجرّد الجواز الشرعيللحيازة فلا يحقق الاستيلاء لتحصلالاستطاعة.

(1) مقتضى الأدلّة الدالّة على اعتبارالاستطاعة في وجوب الحجّ اعتبار بقائهاإلى تمام الأعمال، بمعنى أنّه يلزمالإتيان بأعمال الحجّ عن استطاعة، لأنّالحجّ عبارة عن مجموع الأعمال المعهودةفلا بدّ من اقترانها بالاستطاعة، و إلّاكما لو تلف المال في أثناء الطريق أو فيأثناء الأعمال يكشف عن عدم الاستطاعة منأوّل الأمر، فلا يجزي عن حجّة الإسلام كمالو حجّ من الأوّل عن غير استطاعة.

(2) بمعنى أنّه لو فقد مصارف العود إلى وطنهفي أثناء الطريق أو في أثناء الأعمال كشفذلك عن عدم الاستطاعة من الأوّل، فإنّالحجّ إنّما يجب على من كان واجداً للزاد والرّاحلة إلى تمام الأعمال، فلو فقدهما فيأثناء الطريق أو في أثناء الأعمال يكشف عنعدم كونه مستطيعاً و عدم كونه واجداً لهمامن أوّل الأمر.

نعم، لو حجّ و انتهى من الأعمال ثمّ فقدمصارف العود إلى وطنه فذلك لا يضر بصحّةحجّه و أجزأه عن حجّة الإسلام، لأنّهإنّما اعتبرنا مئونة الإياب لأجل الحرج فيالبقاء في مكّة، و لا يجري نفي الحرج بعدالانتهاء من الأعمال، لاستلزامه خلافالامتنان إذ لا امتنان في الحكم بالفسادبعد إتيان العمل.

/ 536