موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«517»

(3) الأعشاب الّتي تجعل علوفة للإبل (1).

_

(1) يجوز للمحرم قلع النبات لعلوفة الإبل ويدلُّ عليه معتبرة محمّد بن حمران قال«سألت أبا عبد اللَّه (عليه السلام) عنالنبت الّذي في أرض الحرم أ ينزع؟ فقال:أمّا شي‏ء تأكله الإبل فليس به بأس أنتنزعه».

و ربما يتوهّم معارضتها برواية ابن سنانقال: «قلت لأبي عبد اللَّه (عليه السلام)المحرم ينحر بعيره أو يذبح شاته؟ قال: نعم،قلت: له أن يحتشّ لدابته و بعيره؟ قال: نعم،و يقطع ما شاء من الشجر حتّى يدخل الحرم،فإذا دخل الحرم فلا» فتسقطان بالمعارضةفالمرجع عموم المنع عن قلع نبات الحرم.

و فيه: أنّ الجمع العرفي بينهما موجود و لامجال للمعارضة.

بيان ذلك: أنّ الوجوب و الحرمة ليسا منمداليل اللفظ، و إنّما يستفاد كل منهما منعدم اقتران الأمر بالترخيص في الترك و عدماقتران النهي بالترخيص في الفعل، فحينئذيحكم العقل بالوجوب أو الحرمة، و أمّا إذاكان الأمر مقروناً بالترخيص في الترك أوكان النهي مقروناً بالترخيص في الفعل فلايحكم العقل بالإلزام، و النهي الوارد فيخبر ابن سنان مقرون بالترخيص في الفعلالوارد في معتبرة محمّد بن حمران فلايستفاد من النهي الوارد في خبر ابن سنانالحرمة، لاقترانه بالترخيص صريحاً فيالمعتبرة.

هذا مضافاً إلى أن رواية ابن سنان ضعيفةسنداً فلا تصلح للمعارضة، و ذلك لوجود عبداللَّه بن القاسم في السند و هو بقرينةالراوي عنه و بقرينة روايته عن ابن سنان هوعبد اللَّه بن القاسم الحضرمي الّذي قالالنجاشي في حقّه: إنّه كذّاب، و لا أقلأنّه مجهول.

/ 536