موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«528»

..........

_

يخرج من حجّه و عليه شي‏ء يلزمه فيه دميجزئه أن يذبح إذا رجع إلى أهله؟ فقال:نعم».

و هذه الموثقة و إن كانت مطلقة من حيثكفّارة الصيد و غيرها و لكن كفّارة الصيدتخرج منها للنصوص الخاصّة الّتي تقدمت.

نعم، في خصوص التظليل ورد الذبح بمنى كمافي صحيحتي ابن يزيع قال «سألت أبا الحسن(عليه السلام) عن الظل للمحرم من أذى مطر أوشمس، فقال: أرى أن يفديه بشاة و يذبحهابمنى». و في صحيحته الأُخرى، «و سأله رجلعن الظلال للمحرم من أذى مطر أو شمس و أناأسمع، فأمره أن يفدي شاة و يذبحها بمنى».

و لا يعارضهما ما دلّ على أن علي بن جعفرنحر بدنة في مكّة لكفّارة الظل لعدم حجيةفعله.

فلو كنّا نحن و هاتان الصحيحتان لالتزمنابوجوب الذبح بمنى للتظليل، و إطلاقهمايشمل إحرام العمرة و إحرام الحجّ، لأنموضوع الحكم فيهما المحرم، إلّا أنّهبالنسبة إلى خصوص الحجّ يعارضهما ما دلّعلى أن من وجب عليه الدم من أيّ سبب كانسواء كان من التظليل أو من غيره يذبحه حيثشاء، كموثقة إسحاق بن عمار المتقدِّمة والنسبة بينها و بين الصحيحتين عموم منوجه، لأن مقتضى موثقة إسحاق جواز الذبح فيأيّ مكان شاء في إحرام الحجّ، سواء كان سببالدم التظليل أم غيره، و مقتضى الصحيحتينلزوم الذبح بمنى للتظليل سواء كان فيإحرام العمرة أو إحرام الحجّ، فيقعالتعارض في مورد الاجتماع و هو التظليل فيإحرام الحجّ، فان مقتضى إطلاق الموثقةجواز الذبح في أيّ مكان شاء، و مقتضى إطلاقالصحيحين‏

/ 536