موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«63»

و إذا رجع الباذل في أثناء الطريق وجبتعليه نفقة العود (1).

_

جواز رجوع الباذل شي‏ء آخر.

و بما ذكرنا يظهر أنّه لا مجال للتمسّكبقاعدة الغرور لعدم جواز رجوع الباذل عنبذله، لأنّ أقصى ما تدل عليه قاعدة الغرورإنّما هو ضمان الغار لمصاريف العمل الّذيوقع بأمره، فيجوز للمغرور الرّجوع إلىالغار فيما يصرفه في سبيل العمل الواقعحسب أمره و إذنه، و لا يثبت بها عدم جوازرجوع الباذل عن بذله، فيمكن له الرّجوعإلى شخص ماله و لكن يضمن ما يصرفه المبذولله، فلا منافاة بين ثبوت الضمان علىالباذل و جواز رجوعه عن بذله. هذا مضافاًإلى أنّ قاعدة الغرور لم تثبت علىالإطلاق، و إنّما وردت في موارد خاصّة، ولا دليل عليها سوى النّبوي المرسل فيالكتب الفقهيّة.

نعم، وردت في باب تدليس المرأة رواية فيهالفظ الغرور «و على الّذي زوّجه قيمة ثمنالولد يعطيه موالي الوليدة كما غرّ الرّجلو خدعه» و الرّواية ضعيفة بمحمّد بن سنان.

على أنّ الغرور في المقام غير صادق، لأنّهيتوقّف على علم الغار و جهل المغرور و كونالغار قاصداً لإيقاع المغرور في خلافالواقع، و أمّا ما نحن فيه فالباذل لم يكنعالماً بالرّجوع عن البذل من بابالاتّفاق، لعدم وفاء ماله بالبذل أولأغراض و جهات أُخر.

فظهر أنّ مقتضى القواعد جواز الرّجوع إلىماله، و لكن يضمن ما يصرفه المبذول له فيسبيل إتمام العمل للسيرة العقلائيّة.

(1) لأنّ السفر وقع بإذنه و أمره، و الإذنفي الشي‏ء إذن في لوازمه حسب السيرةالعقلائيّة كما قلناه.

/ 536