موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«68»

[مسألة 58: إذا اعتقد أنّه غير مستطيع فحجّندباً قاصداً امتثال الأمر الفعلي ثمّ بانأنّه كان مستطيعاً]

مسألة 58: إذا اعتقد أنّه غير مستطيع فحجّندباً قاصداً امتثال الأمر الفعلي ثمّ بانأنّه كان مستطيعاً، أجزأه ذلك و لا يجبعليه الحجّ ثانياً (1).

[مسألة 59: لا يشترط إذن الزوج للزوجة فيالحجّ إذا كانت مستطيعة]

مسألة 59: لا يشترط إذن الزوج للزوجة فيالحجّ إذا كانت مستطيعة، كما لا يجوزللزوج منع زوجته عن الحجّ الواجب عليها (2)

_

و ربما يقال بأنّ خبر آدم بن علي يدل علىعدم الإجزاء لقوله (عليه السلام) «من حجّعن إنسان و لم يكن له مال يحجّ به أجزأت عنهحتّى يرزقه اللَّه ما يحجّ به و يجب عليهالحجّ»، و مقتضى الجمع بينه و بينالصحيحتين هو الحمل على الاستحبابلأنّهما صريحتان في الإجزاء و الخبر ظاهرفي الوجوب.

و الجواب: أنّ الخبر ضعيف السند بمحمّد بنسهل و بآدم بن علي فلا يصلح للمعارضة.

و الصحيح أن يقال: إنّ مضمون الصحيحتين لميقل به أحد من الفقهاء، و قد تسالموا علىعدم الإجزاء، و بذلك يسقطان عن الحجيّةفلا بدّ من ردّ علمهما إلى أهلهما.

(1) لعدم الإخلال بالمكلّف به، فإن حجّالإسلام ليس إلّا صدور هذه الأعمال والمناسك من البالغ الحر المستطيع الواجدلجميع الشرائط، و المفروض حصول ذلك و إنكان لا يعلم به حين الإتيان بالأعمال. ومجرّد نيّة الندب و اعتقاد جواز الترك مالم يخل بالأجزاء و الأفعال غير ضائر، لعدمدخل ذلك في الواجب، نظير ما لو صام شهررمضان ندباً قربة إلى اللَّه تعالى و هو لايعلم بوجوب الصوم فيه، فإنّ صيامه صحيحبلا إشكال.

(2) من دون فرق بين ما لو كان الحجّ مستقراًعليها و كانت مستطيعة قبل ذلك و بين ما لواستطاعت لعامها الفعلي و أرادت الحجّ، إذلا طاعة لمخلوق في معصية

/ 536