موسوعة الإمام الخوئی جلد 28

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 28

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«97»

[مسألة 77: من مات و عليه حجّة الإسلام و لمتكن تركته وافية بمصارفها]

مسألة 77: من مات و عليه حجّة الإسلام و لمتكن تركته وافية بمصارفها وجب صرفها فيالدّين أو الخمس أو الزكاة إن كان عليهشي‏ء من ذلك، و إلّا فهي للورثة (1). و لايجب عليهم تتميمها من مالهم لاستئجارالحجّ (2).

[مسألة 78: من مات و عليه حجّة الإسلام لايجب الاستئجار عنه من البلد]

مسألة 78: من مات و عليه حجّة الإسلام لايجب الاستئجار عنه من البلد بل يكفيالاستئجار عنه من الميقات، بل من أقربالمواقيت إلى مكّة إن أمكن و إلّا فمنالأقرب فالأقرب (3).

_

من وسط المال».

(1) لسقوط وجوب الحجّ عنه حينئذ لعدم إمكانالحجّ به على الفرض، و كذلك إن وفى المالببعض الأعمال، لأنّ الحجّ واجب ارتباطييرتبط بعضه ببعض فلا يفيد وفاء المال ببعضالأعمال، فيعامل مع المال على ما تقتضيهالقاعدة من صرفه في الدّين و منه الزّكاة والخمس إن كان مديوناً، و إلّا فالمالللورثة لتأخّر الإرث عن الدّين.

(2) لعدم الدليل على ذلك و الأصل العدم.

(3) لا خلاف بين الأصحاب في أن من استقرّعليه الحجّ و مات قبل أن يحجّ يقضى عنه منصلب ماله، و إنّما اختلفوا في المكانالّذي يجب الاستئجار منه على أقوال ثلاثة،ذكرها المحقق في الشرائع:

الأوّل: ما ذهب إليه الأكثر بل المشهورأنّه يقضى عنه من أقرب الأماكن و المواقيتإلى مكّة إن أمكن الاستئجار منه، و إلّافمن غيره مراعياً الأقرب فالأقرب.

الثّاني: ما نسب إلى الشيخ من أنّه يستأجرمن بلد الميّت.

الثّالث: ما اختاره جماعة من التفصيل بينسعة المال فمن بلد الميّت، و إلّا فمن‏

/ 536