معجم ما استعجم جلد 4

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

معجم ما استعجم - جلد 4

عبد الله بن عبد العزیز البکری الاندلسی؛ تحقیق: مصطفی السقا

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

قال يعقوب: وماء كاظمة ملح (1)، يصلح عليه الحديد، ولذلك قال البعيث: فأرسل سهوا كاظميا كأنه * ذنوب عراك قحمته التراتر (2) أي الشدة. وكاظمة من مياه بنى شيبان روى الطبري عن رجاله، عن أبي عمرو الشيباني المحدث، واسمه سعد بن إياس، أنه (3) قال: أذكر أني سمعت برسول (4) الله عليه السلام وإنى أرعى إبلا لاهلي بكاظمة. * (كافر) * بكسر الفاء، والراء المهملة، على مثال فاعل من الكفر: اسم لنهر الحيرة، قال المتلمس في شأن الصحيفة: قذفت بها في الثني من جنب كافر * كذلك أقنو كل قط مظل (5) وانظره في رسم ضاح. والكافر والكفر من الارض: ما بعد عن الناس، لا يكاد ينزله ولا يمر به أحد. ويقال: أهل الكفور عند أهل الامصار، كالاموات عند الاحياء. وروى ثوبان عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: لا تسكنوا الكفور، فإن أهل الكفور كأهل القبور. يعني أن الجهل عليهم

(1) زادت ج بعد قوله " ملح " كلمة: صلب. ولعلها محرفة عن صليب. قال في تاج العروس. وماء صليب: تسمن وتقوى عليه الماشية وتصلب. (2) السهو: الماء السهل الجريان في الحلق أو في الارض. والذنوب: الدلو الكبيرة الملاى. تذكر وتؤنث. والعراك: جماعة الابل ترد الماء معا، فتزدحم عليه. فحمته: أدخلته بشدة وسرعة. (3) أنه: ساقطة من ج. (4) الباء في برسول: ساقطة من ج. (5) في لسان العرب: ألقيتها بالثى، في مكان: قذفت بها في الثنى، والشطر الاول في ياقوت: " وألقيته بالثنى من بطن كافر ". ومعنى أقنو: ألزم وأحفظ، وقيل: أجزى وأكافئ. والقط، وقيل الصك بالجائزة، وقيل: كتاب المحاسبة. (*)

/ 282