معجم ما استعجم جلد 4

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

معجم ما استعجم - جلد 4

عبد الله بن عبد العزیز البکری الاندلسی؛ تحقیق: مصطفی السقا

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

* (مقبل) * بضم أوله، وإسكان ثانيه، وبالباء المعجمة بواحدة: جبل بناحية البصرة، مطل على أرض يقال لها العازلة. وانظره في رسمها. * (مقد) * بفتح أوله وثانيه، وبالدال المهملة مخففة. هكذا ذكره الخليل، قال: وهى قرية بالشام، ينسب إليها الخمر، وأنشد [ لابن قيس الرقيات ] (1): مقدى أحله الله للنا * س شرابا وما تحل الشمول وقال غيره (2): مقد، بتشديد الدال: قرية من قرى البثنية، وهى أطيب بلاد الله خمرا، ومنها كانت تصطفى ملوك غسان الخمر، وكذلك عبد الملك ابن مروان في الاسلام، قال عدى بن الرقاع: مقدية صفراء يثخن شربها * إذا ما أرادوا أن يروحوا بها صرعى (3) ولذكر خمرها في العرب تركوا النسب، وسموها المقد، قال شاعر جاهلي (4): وهم تركوا ابن كبشة مسلحبا * فقد شغلوه عن شرب المقد ويجوز أن يكون أراد النسب فحذف. [ (5) وقال ابن دريد: المقدى والمقدى بالتخفيف والتثقيل: شراب من عسل. ويقوى هذا ما أنشده الخليل، قال: ويقال المقدى والقدى، بفتح الميم وكسرها.

(1) زيادة عن ج. (2) ج: أبو حنيفة. يريد أحمد بن دواد الدينورى اللغوى. (3) رواية البيت في معجم البلدان لياقوت هكذا: مقدية صهبا تثخن شربها * إذا ما أرادوا أن يرا حوابها صرعى (4) في هامش ق: هو لعمرو بن معديكرب رحمه الله. وابن كبشة في البيت: هو الصباح بن قيس بن معديكرب، أخو الاشعث وكبشة: ابنة شراحيل بن آكل المرار. (5) زيادة عن ج وهامش ق. (*)

[ 1251 ]

وروى أبو على، عن ابن الانباري، عن أبيه، عن أحمد بن عبيد: مقد، بتشديد الدال: قرية بدمشق في الجبل المشرف على الغور، تنسب إليها الخمر قال عمرو ابن معدى كرب: وهم تركوا ابن كبشة مسلحبا... البيت * (المقدحة) * بكسر أوله، وإسكان ثانيه، بعده دال وحاء مهملتان: ماء لبنى كعب بن مالك بن حنظلة. * (المقراة) * بكسر أوله، وإسكان ثانيه، بعده راء مهملة، على وزن مفعلة: مذكورة محددة في رسم الدخول، وفي رسم ذي دوران (1) * (مقروم) * بفتح أوله، وإسكان ثانيه، بعده راء مهملة: جبل قد تقدم ذكره في رسم الادمى. * (المقطم) * بضم أوله، وفتح ثانيه، وتشديد الطاء المهملة وفتحها: معروف. وهو جبل متصل بمصر (2)، يوارون فيه موتاهم، يأتي ذكره في رسم نضاد. * (المقلاب) * بكسر أوله، وإسكان ثانيه، وبالباء المعجمة بواحدة: هو نهر تيمان المتقدم ذكره. * (رمل مقيد) * بضم أوله، وفتح ثانيه، وتشديد الياء وكسرها: موضع قد تقدم ذكره في رسم حجور. الميم والكاف * (مكروثاء) * بفتح أوله، وإسكان ثانيه، بعده راء مهملة، وثاء مثلثة:

(1) في معجم البلدان لياقوت: مقراة: قرية من نواحى اليمامة. (2) المراد بمصر هنا: مدينة الفسطاط التى بناها عمرو بن العاص. (*)

[ 1252 ]

موضع في ديار بنى جحاش، رمط الشماخ، قال كعب بن زهير: صبحنا الخى حى بنا جحاش * بمكر وثاء داهية نآدى * (المكلل) * بضم أوله، وفتح ثانيه، بعده لام مشددة: موضع مذكور في رسم عوق. * (مكنان) * بفتح أوله، وإسكان ثانيه، بعده نونان: موضع قال الجميح. كأن راعينا يحدو بها حمرا * بين الابارق من مكنان فاللوب الميم واللام * (الملا) * بفتح أوله، مقصور. وهو موضع من أرض كلب وسيأتى ذكره في رسم قنا (1). وقال أبو حنيفة، وقد أنشد قول متمم بن نويرة: قاظت أثال إلى الملا وتربعت * بالحزن عازبة تسن وتودع (2) قال: أثال: بالقصيم، من بلاد بنى أسد قال: والملا: لبنى أسد. وهناك قتل مالك بن نوبرة. قال: الاصمعي: أقبل متمم أخوه إلى العراق، فجعل لا يرى قبرا إلا بكى عليه، فقيل له: بموت أخوك بالملا وتبكى أنت على قبر بالعراق ؟ فقال: وقالوا أتبكى كل قبر رأيته * لقبر ثوى بين اللوى فالدكادك واللوى والدكادك: مكتفنا الملا وفي رسم سلمى من هذا الكتاب ما يدل (3) أنه مجاور لديار طيئ. وقال أبو الفرج: الملا: هو ما بين قبري (4) العبادي إلى

(1) لم يمر " الملا " في رسم قنا، وإنما ورد في مواضع أخرى كثيرة. (2) يذكر ناقته. وتسن: يحسن القيام عليها وتودع: تراح. (3) ج: يدل على أنه (4) ج: قبر. (*)

ج: قبر. (*)

/ 282