معجم ما استعجم جلد 4

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

معجم ما استعجم - جلد 4

عبد الله بن عبد العزیز البکری الاندلسی؛ تحقیق: مصطفی السقا

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








صريحا محلبا من أهل لفت * لحى بين أثلة والنجام (1) يقول: صعدنا في السراة، وهى تنبت الجوز. وأثلة والنجام: بلدان بديار فهم أو ما يليها، قال أبو صخر: لاسماء لم تهتج لشئ إذا خلا * فأدبر ما اختبت بلفت ركائب (2) وورد في شعر فروة بن مسيك مجموعا، قال: مررن على لفات وهى خوص * ينازعن الاعنه ينتحينا وبثنية لفت أمالوا على ربيعة بن مكدم أحجارا من الحرة، فهى من الكديد [ إذن (3) ]. * (لفلف) * بفتح أوله، وإسكان ثانيه، بعدهما مثلهما: بلد قبل برد من حرة ليلى (4)، قال جميل: عفا برد من آل عمرو فلفلف * فأدمان منها فالصرائم مألف ويدلك (5) أنه من أداني ديار بني مرة قول أرطاة بن سهية المرى: إذا ما طلعنا من ثنية لفلف * فبشر رجالا يكرهون إيابي (6) وكان عبد الملك بن مروان قد حبسه حين قال:











(1) ج: النحام، بالحاء المهملة. وكذلك ذكره المؤلف في رسمه. وفى ق في هذا الموضع وفى ياقوت وتاج العروس: النجام، بالجيم. والصريخ المغيث والمستغيث أيضا. والمحلب: المجتمع من كل وجه للحرب. (2) اختبت: مست الخبب، وهو سير في سرعة. (3) إذن: زيادة عن ج. (4) زادت ج بعد كلمة ليلى هذه العبارة: " وهو مذكور في رسمه ". ولم نجد " لفلف " في رسم برد. (5) ج: ويدل. (6) في هامش ق نقلا عن الاغانى: " فخبر رجالا ". (*)











/ 282