ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ جلد 3

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ - جلد 3

اب‍ی‌ ع‍ب‍دال‍ل‍ه‌ م‍ح‍م‍د ب‍ن‌ اح‍م‍د الان‍ص‍اری‌ ال‍ق‍رطب‍ی‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

وأنكرت فالقول قول الزوجة الامة وإن كذبها مولاها، هذا قول الشافعي وأبى ثور والنعمان. وقال يعقوب ومحمد: القول قول المولى وهو أحق بها. التاسعة - لفظ الرد يقتضى زوال العصمة، إلا أن علماءنا قالوا: إن الرجعية محرمة الوطئ، فيكون الرد عائدا إلى الحل. وقال الليث بن سعد وأبو حنيفة ومن قال بقولهما - في أن الرجعة محللة الوطئ: أن الطلاق فائدته تنقيص العدد الذى (1) جعل له خاصة، وأن أحكام الزوجية باقية لم ينحل منها شئ - قالوا: وأحكام الزوجية وإن كانت باقية فالمرأة ما دامت في العدة سائرة في سبيل الزوال بانقضاء العدة، فالرجعة رد عن هذه السبيل التى أخذت المرأة في سلوكها، وهذا رد مجازى، والرد الذى حكمنا به رد حقيقي، فإن هناك زوال مستنجز وهو تحريم الوطئ، فوقع الرد عنه حقيقة، والله أعلم. العاشرة - لفظ " أحق " يطلق عند تعارض حقين، ويترجح أحدهما، فالمعنى حق الزوج في مدة التربص أحق من حقها بنفسها، فإنها إنما تملك نفسها بعد انقضاء العدة، ومثل هذا قوله عليه السلام: " الايم أحق بنفسها من وليها ". وقد تقدم. الحادية عشرة - الرجل مندوب إلى المراجعة، ولكن إذا قصد الاصلاح بإصلاح حاله معها، وإزالة الوحشة بينهما، فأما إذا قصد الاضرار وتطويل العدة والقطع بها عن الخلاص من ربقة النكاح فمحرم، لقوله تعالى: " ولا تمسكوهن ضرارا لتعتدوا " ثم من فعل ذلك فالرجعة صحيحة، وإن ارتكب النهى وظلم نفسه، ولو علمنا نحن ذلك المقصد طلقنا عليه. قوله تعالى: (ولهن مثل الذى عليهن بالمعروف) فيه ثلاث مسائل: الاولى - قوله تعالى: (ولهن) أي لهن من حقوق الزوجية على الرجال مثل ما للرجال عليهن، ولهذا قال ابن عباس: إنى لاتزين لامرأتي كما تتزين لى، وما أحب أن أستنظف (2) كل حقى الذى لى عليها فتستوجب حقها الذى لها على، لان الله تعالى قال: " ولهن مثل الذى عليهن بالمعروف " أي زينة من غير مأثم. وعنه أيضا: أي لهن من حسن الصحبة

(1) في ز: تنقيص العدد جعل له خاصة. (2) أستنظفت الشئ: إذا أخذته كله.

center; line-height: normal; color: Black; background-color: White; ">

/ 383