ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ جلد 3

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ - جلد 3

اب‍ی‌ ع‍ب‍دال‍ل‍ه‌ م‍ح‍م‍د ب‍ن‌ اح‍م‍د الان‍ص‍اری‌ ال‍ق‍رطب‍ی‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








قال البيهقى: ورأيت في " عيون التفسير " لاسماعيل الضرير تفسير القيوم قال: ويقال هو الذى لا ينام، وكأنه أخذه من قوله عز وجل عقيبه في آية الكرسي: " لا تأخذه سنة ولا نوم ". وقال الكلبى: القيوم الذى لا بدئ (1) له، ذكره أبو بكر الانباري. وأصل قيوم قيووم اجتمعت الواو والياء وسبقت إحداهما بالسكون فأدغمت الاولى في الثانية بعد قلب الواو ياء، ولا يكون قيوم فعولا، لانه من الواو فكان يكون قيووما. وقرأ ابن مسعود وعلقمة والاعمش والنخعي " الحى القيام " بالالف، وروى ذلك عن عمر. ولا خلاف بين أهل اللغة في أن القيوم أعرف عند العرب وأصح بناء وأثبت علة. والقيام منقول عن القوام إلى القيام، صرف عن الفعال إلى الفيعال، كما قيل للصواغ الصياغ، قال الشاعر: إن ذا العرش للذى يرزق النا * س (2) وحى عليهم قيوم ثم نفى عز وجل أن تأخذه سنة ولا نوم. والسنة: النعاس في قول الجميع. والنعاس ما كان من العين فإذا صار في القلب صار نوما، قال عدى بن الرقاع يصف امرأة (3) بفتور النظر: وسنان أقصده النعاس فرنقت (4) * في عينه سنة وليس بنائم وفرق المفضل بينهما فقال: السنة من الرأس، والنعاس في العين، والنوم في القلب. وقال ابن زيد: الوسنان الذى يقوم من النوم وهو لا يعقل، حتى ربما جرد السيف على أهله. قال ابن عطية: وهذا الذى قاله ابن زيد فيه نظر، وليس ذلك بمفهوم من كلام العرب. وقال السدى: السنة: ريح النوم الذى يأخذ في الوجه فينعس الانسان. قلت: وبالجملة فهو فتور يعترى الانسان ولا يفقد معه عقله. والمراد بهذه الآية أن الله تعالى لا يدركه خلل ولا يلحقه ملل بحال من الاحوال. والاصل في سنة وسنة حذفت الواو











في الاصول: " لا بديل له " والتصويب عن اللسان. (2) في ج‍: الخلق. (3) هذا البيت في وصف ظبى، وقيل هذا البيت: لولا الحياء وأن رأسي قد عسا * فيه المشيب لزرت أم القاسم وكأنها وسط النساء أعارها * عينيه أحور من جآذر جاسم (4) رنق النوم في عينيه: خالطها.











/ 383