ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ جلد 3

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ - جلد 3

اب‍ی‌ ع‍ب‍دال‍ل‍ه‌ م‍ح‍م‍د ب‍ن‌ اح‍م‍د الان‍ص‍اری‌ ال‍ق‍رطب‍ی‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








لا تصح المناظرة ويظهر الحق بين المتناظرين حتى يكونوا متقاربين أو مستويين في مرتبة واحدة من الدين والعقل والفهم والانصاف، وإلا فهو مراء ومكابرة. قراءات - قرأ على ابن أبى طالب " ألم تر " بجزم الراء، والجمهور بتحريكها، وحذفت الياء للجزم. " أن آتاه الله الملك " في موضع نصب، أي لان آتاه الله، أو من أجل أن آتاه الله. وقرأ جمهور القراء " أن أحيى " بطرح الالف التى بعد النون من " أنا " في الوصل، وأثبتها نافع وابن أبى أويس، إذا لقيتها همزة في كل القرآن إلا في قوله تعالى: " إن أنا إلا نذير (1) " فإنه يطرحها في هذا الموضع مثل سائر القراء لقلة ذلك، فإنه لم يقع منه في القرآن إلا ثلاثة مواضع أجراها مجرى ما ليس بعده همزة لقلته فحذف الالف في الوصل. قال النحويون: ضمير المتكلم الاسم فيه الهمزة والنون، فإذا قلت: أنا أو أنه فالالف والهاء لبيان الحركة في الوقف، فإذا اتصلت الكلمة بشئ سقطتا، لان الشئ الذى تتصل به الكلمة يقوم مقام الالف، فلا يقال: أنا فعلت بإثبات الالف إلا شاذا في الشعر كما قال الشاعر: أنا سيف العشيرة فاعرفوني * حميدا (2) قد تذريت السناما قال النحاس: على أن نافعا قد اثبت الالف فقرأ (أنا أحيى وأميت) ولا وجه له. قال مكى: والالف زائدة عند البصريين، والاسم المضمر عندهم الهمزة والنون وزيدت الالف للتقوية. وقيل: زيدت للوقف لتظهر حركة النون. والاسم عند الكوفيين " أنا " بكماله، فنافع في إثبات الالف على قولهم على الاصل، وإنما حذف الالف من حذفها تخفيفا، ولان الفتحة تدل عليها. قال الجوهرى: وأما قولهم " أنا " فهو اسم مكنى وهو للمتكلم وحده، وإنما بنى على الفتح فرقا بينه وبين " أن " التى هي حرف ناصب للفعل، والالف الاخيرة إنما هي لبيان الحركة في الوقف، فإن توسطت الكلام سقطت إلا في لغة رديئة (3)، كذا قال: أنا سيف (4) العشيرة فاعرفوني * حميدا قد تذريت السناما











(1) راجع ج‍ 7 ص 336 (2) كذا في ج‍ وا وه‍ وفى ب وج‍: حميدا. مرة، وجميعا، أخرى. وفى التاج: جميعا. (3) في السمين: إثبات الالف وصلا ووقفا لغة تميم. (4) في ابن عطية: أنا شيخ. وحميد هو ابن مجدل.












Green">

/ 383