ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ جلد 3

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ - جلد 3

اب‍ی‌ ع‍ب‍دال‍ل‍ه‌ م‍ح‍م‍د ب‍ن‌ اح‍م‍د الان‍ص‍اری‌ ال‍ق‍رطب‍ی‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








حديث منقطع الاسناد لا يحتج بمثله أهل الحديث، ولكنه عمل يعمل به عندهم في المدينة. ورواه الدراوردى عن ربيعة عن الحارث بن بلال المزني عن أبيه. ذكره البزار، ورواه كثير بن عبد الله بن عمرو بن عوف عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أقطع بلال بن الحارث المعادن القبلية جلسيها وغوريها (1). وحيث يصلح للزرع من قدس (2) ولم يعطه حق مسلم، ذكره البزار أيضا، وكثير مجمع على ضعفه. هذا حكم ما أخرجته الارض، وسيأتى في سورة " النحل " حكم ما أخرجه البحر إذ هو قسيم الارض (3). ويأتى في " الانبياء " معنى قوله عليه السلام: " العجماء جرحها جبار (4) " كل في موضعه إن شاء الله تعالى. السابعة - قوله تعالى: (ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون) تيمموا معناه تقصدوا، وستأتى الشواهد من أشعار العرب في أن التيمم القصد في " النساء (5) " إن شاء الله تعالى. ودلت الآية على أن المكاسب فيها طيب وخبيث. وروى النسائي عن أبى أمامة بن سهل ابن حنيف في الآية التى قال الله تعالى فيها: " ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون " قال: هو الجعرور ولون حبيق (6)، فنهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يؤخذا في الصدقة. وروى الدارقطني عن أبى أمامة بن سهل بن حنيف عن أبيه قال: أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بصدقة فجاء رجل من هذا السحل (7) بكبائس - قال سفيان: يعنى الشيص - فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " من جاء بهذا " ؟ ! وكان لا يجئ أحد بشئ إلا نسب إلى الذى جاء به. فنزلت: " ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون ". قال: ونهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الجعرور ولون الحبيق أن يؤخذا في الصدقة - قال الزهري: لونين من











(1) الجلس (بفتح فسكون): كل مرتفع من الارض. والغور: ما انخفض منها. (2) القدس (بضم القاف وسكون الدال): جبل معروف. وقيل: هو الموضع المرتفع الذى يصلح للزراعة. (3) راجع ج‍ 10 ص 85 (4) راجع ج‍ 11 ص 315 (5) راجع ج‍ 5 ص 231 (6) الجعرور (بضم الجيم وسكون العين وراء مكررة): ضرب ردئ من التمر يحمل رطبا صغارا لاخير فيه. وحبيق (بضم الحاء المهملة وفتح الباء): نوع ردئ من التمر منسوب إلى ابن حبيق وهو اسم رجل. (7) السحل (بضم السين وفتح الحاء مشددة): الرطب الذى لم يتم إدراكه وقوته.












/ 383