موسوعة التاریخ الإسلامی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة التاریخ الإسلامی - جلد 2

محمد هادی الیوسفی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

وروى ابن سعد عن حاطب قال: ما لبثت بباب المقوقس الا قليلا، وأقمت عنده خمسة أيام (1). وفي يوم من هذه الأيام أرسل الى حاطب فقال: أسألك عن ثلاث فقال: لا تسألني عن شئ الا صدقتك. قال: إلام يدعو محمد ؟ قلت: الى أن نعبد الله وحده ويأمر بالصلاة خمس صلوات في اليوم والليلة، ويأمر بصيام رمضان، وحج البيت، والوفاء بالعهد، وينهى عن اكل الميتة والدم... قال حاطب: فقال المقوقس: صفه لي. فوصفت فأوجزت، فقال المقوقس قد بقيت أشياء لم تذكرها: في عينيه حمرة قلما تفارقه، وبين كتفيه خاتم النبوة، يركب الحمار، ويلبس الشملة، ويجتزئ بالتمرات والكسر، ولا يبالي من لاقى من عم أو ابن عم... وكنت اعلم أن نبيا قد بقى، ولكنني كنت أظن أن مخرجه بالشام، فهناك كانت تخرج الأنبياء قبله، وأراه قد خرج في ارض العرب في ارض جهد وبؤس، والقبط لا تطاوعني في اتباعه، وسيظهر على البلاد وينزل أصحابه من بعد بساحتنا هذه حتى يظهروا على ما هاهنا. وأنا لا اذكر للقبط من هذا حرفا واحدا، ولا احب أن تعلم بمحادثتي اياك (2). واحضره المرة الآخرة فقال له: إن القبط لا تطاوعني في اتباعه، ولا احب

= المقوقس في الكتاب يدعم امكانية بقاء الكتاب وفقا للمصادر حتى اكتشف قبل قر تقريبا في كنيسة قرب أخميم في صعيد مصر، ونشرت صورته مجلة الهلال العدد 21904، كما في مكاتيب الرسول 1: 95. (1) الطبقات الكبرى 1: 260. (2) الاصابة 4: 503 وانظر مكاتيب الرسول 1: 100. (*)

ext-indent: 10.62mm; text-align: center; line-height: normal; color: Black; background-color: White; ">

/ 641