مصنف جلد 5

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 5

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








(2) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا سفيان عن هشام عن ابن سيرين قال : لا بأس بالتزيين ، وكره الغش . (3) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا أسامة بن زيد بن أبي حازم عن سهل بن سعد أنهم مروا عليه بجارية قد زينت ، فدعا بها ونظر إليها وأجلسها في حجره ومسح على رأسها ودعا لها بالبركة . (4) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا العلاء بن عبد الكريم عن عمار بن عمران رجل من زيد الله عن امرأة منهم عن عائشة أنها شوفت جارية وطافت بها وقالت : لعلنا نصيب بها بعض شباب قريش . (5) حدثنا أبو بكر قال حدثنا ابن علية عن أيوب وابن عون عن محمد أن رجلا صبغ ثوبا له لون الهروي فجاء رجل فقال : بكم تبيع الهروية ؟ فمكث ثم ساومه فاشتراه منه ، فلما ذهب به إذا هو ليس بهروي ، فخاصمه إلى شريح فقال : لو استطاع أن يزين ثوبه بأفصل من ذلك لزينه وأجازه عليه . (6) حدثنا أبو بكر قال حدثنا ابن أبي زائدة عن مجالد عن أبي بردة عن أبيه قال : أتى عمر غلاما له يبيع الرطب فقال : نقها فإنه أحسن ، وأتاه غلام له وهو يبيع الحلل فقال : إذا كان الثوب ضيقا فانشره وأنت جالس ، وإذا كان واسعا فانشره وأنت قائم . (336) في العسر يرد منه أم لا ؟ (1) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا سفيان عن عبد الاعلى عن شريح أنه كان يرد من العسر . (2) حدثنا أبو بكر قال حدثنا ابن عون عن ابن سيرين عن شريح أنه كان لا يرد من الادفان ويرد من الاباق ، والادفان : الذي يتواري في المصر ، والاباق : الذي يلحق بأرضه . (3) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا سفيان عن أبي حصين عن عامر قال : يرد من عوار الظفر ، ويرد من الشامة والشائنة . - (هامش) - (335 / 6) نقها : إعزل منها ما كان مشفا أو يابسا ليجمل منظرها وتحسن في نفس المشتري . (336 / 1) العسر : العمل باليد اليسرى ويسمى من كان به ذلك أعسرا . (336 / 2) يتوارى في المصر : أي في البلد . فلا يعثر له على أثر كأنه قد دفن . (336 / 3) العوار : العيب (.)













/ 542