مصنف جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 6

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

(20) أبو أسامة عن نافع قال : كان لعبدالله جارية فكان يكاتم امرأته غشيانها ، قال : فوقع عليها ذات يوم فجاء إلى امرأته فاتهمته أن يكون وقع عليها ، فانكر ذلك فقال : اقرأ إذا القرآن ، فقال : شهدت باذن الله أن محمدا * رسول الذي فوق السماو ات من عل وأن أبا يحيى ويحيى كلاهما * له عمل في دينه متقبل فقالت : أولا ذلك . (21) محمد بن بشر عن مسعر عن عمرو بن مرة عن خيثمة قال أتى عمر شاعر فقال : أنشد ك ، فاسبتنشده فجعل هو ينشده ، فذكر محمدا فقال : غفر الله لمحمد بما صبر ، قال : يقول عمر : قد فعل ، ثم أبا بكر جميعا وعمر ، فقال : ما شاء الله . (22) أبو أسامة عن مصعب بن سليم عن أنس قال : تمثل البراء بيتا من شعر فقلت : تمثل أخي ببيت من شعر لاتدر ي لعله آخر شئ تكلمت به ، قال : لا أموت على فراشي ، لقد قتلت من المشركين والمنافقين مائة إلا رجل . (23) أبو معاوية عن الاعمش عن أبي خالد الوالبي قال : كنت أجلس مع أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلعلهم لا يذكرون إلا الشعر حتي يتفرقوا . (24) وكيع عن الحسن عن أبي الجحاف عن الشعبي قال : كان أبو بكر شاعرا ، وكان عمر شاعرا ، وكان علي شاعرا . (25) أبو أسامة قال أخبرنا مجالد قال أخبرني عامر قال أخبرنا ربعي بن حراش أنه أتى عمر في نفر من غطفان فذكروا الشعر فقال عمر : أي شعرائكم أشعر ؟ فقالوا : أنت أعلم يا أمير المؤمنين ! قال : فقال عمر : من الذي يقول : أتيتك عاريا خلقا ثيابي * على خوف يظن بي الظنون فالفيت الامانة لم تخنها * كذلك كان نوح لا يخون ثم قال مثل ذلك ، ثم قال : من الذي يقول : حلفت فلم أترك لنفسي ريبة * وليس وراء الله للمرء مذهب ثم قال : من الذي يقول : إلا سليمان إذ قال الاله له * قم في البرية فازجرها عن الفند

(112 / 25) الفند : الباطل والكذب . (*)

/ 518