مصنف جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 6

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








(17) أبو بكر قال حدثنا الفضل بن دكين قال حدثنا سعيد بن عبيد عن علي بن ربيعة عن المغيرة بن شعبة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إن كذبا علي ليس ككذب أحدكم ، فمن كذب علي فليتبوأ مقعده من النار) . (18) يعلى بن عبيد عن محمد بن حيان عن يزيد بن حيان عن زيد بن أرقم قال : سمعته يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار) . (138) في الرجل يسأل : أنت أكبر أم فلان ؟ ما يقول ؟ (1) أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي شيبة قال حدثنا جرير عن مغيرة عن أبي رزين قال : قيل للعباس : أنت أكبر أو رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : هو أكبر مني وولدت أنا قبله . (2) أبو بكر قال حدثنا ابن مهدي عن سفيان عن أبيه قال : قيل لابي وائل : أيكما أكبر ؟ أنت الاكبر أو الربيع بن خثيم ؟ قال : أنا أكبر منه سنا وهو أكبر مني عقلا . (3) أبو بكر قال حدثنا وكيع عن سفيان عن أبيه عن أبي وائل بنحو منه . (139) في الرجل يمدح الرجل (1) أبو بكر قال حدثنا عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن مجاهد عن أبي معمر عن المقداد بن الاسود قال : أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نحثو في وجوه المداحين التراب . (2) غندر عن شعبة عن منصور عن إبراهيم عن همام بن الحارث أن رجلا













(137 / 17) لان حديث الرسول صلى الله عليه وسلم خزانة سنته وفيه توضيح أو تعليم للناس الحلال والحرام والحديث الكاذب المنسوب للرسول صلى الله عليه وسلم قد يحل حراما أو يحرم حلالا وأما الكذب على الناس فلا يجاوز فلا يجاوز أذاه صاحبه ولذا كان عقاب الكذب على الرسول صلى الله عليه وسلم جهنم وبئس المصير . ومن كذب على الرسول صلى الله عليه وسلم متعمدا كان كافرا بما جاء به من رسالة الهدي وكان عاصيا لله ورسوله صلى الله عليه وسلم . (138 / 1) أي هو أجل مني مقاما وإن كنت أكبر منه عمرا . (138 / 2) وهذا من أدب الحديث لان قوله أنا أكبر منه فقط قد يحمل على معنى الاستصغار له . (139 / 1) لانهم لا يمدحون الرجل إلا طمعا في ماله وعطاياه ولا يخلو المديح من كذب ومبالغة . (*)














[ 206 ]






جعل يمدح عثمان ، فعمد المقداد فجثا على ركبتيه ، قال : وكان رجلا ضخما ، قال : فجعل يحثو في وجهه الحصى ، فقال له عثمان : ما شأنك ؟ قال : قال رسول الله صلى عليه وسلم : (إذا رأيتم المداحين فاحثوا في وجوههم التراب) . (3) غندر عن شعبة عن سعد بن إبراهيم عن معبد الجهني عن معاوية قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (إياكم والتمادح فانه الذبح) . (4) أبو الأحوص عن عمران بن مسلم عن إبراهيم التيمي عن أبيه قال : كنا قعودا عند عمر بن الخطاب ، فدخل عليه فسلم عليه ، فاثنى عليه رجل من القوم في وجهه ، فقال عمر : عقرت الرجل عقرك الله ، تثني عليه في وجهه في دينه . (5) أبو بكر قال حدثنا محمد بن بشر قال عبيدالله بن عمر عن زيد بن أسلم عن أبيه أسلم قال : سمعت عمر يقول : المدح الذبح . (6) وكيع عن الاعمش عن أبي إسحاق عن أبي الاحوص قال : قال عبد الله : إذا طلب أحدكم الحاجة فليطلبها طلبا يسيرا ، ولا ياتي الرجل فيثني عليه في وجهه فيقطع ظهره فلا يمنعه شيئا . (7) شبابة بن سوار قال حدثنا شعبة عن خالد الحذاء عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن أبيه قال : مدح رجل رجلا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : (ويحك ! قطعت عنق صاحبك مرارا) ، ثم قال : (إن كان مادحا أخاه لا محالة فليقل له : أحسبه ولا أزكي على الله أحدا) . (8) غندر عن شعبة عن عاصم قال : قلت لقاسم : أيكره للرجل أن يمدح أخاه وهو شاهد ؟ قال : نعم ، فقلت : وإن كان غائبا ؟ قال : يقال : لا تمدح أخاك . (9) أبو بكر قال حدثنا أبو داود عمر بن سعد عن سفيان عن ليث عن طاوس عن ابن عباس قال : لا أزكي على الله أحد . (10) يونس بن محمد قال حدثنا حماد بن سلمة عن علي بن الحكم عن عطاء بن













(139 / 3) التمادح : أن يمدح بعضكم بعضا فيثير الواحد الغرور الكاذب في الاخر بدل أن يرشده إلى عيوبه ليصلحها . ومدح الرجل للاخر كانه يحثه على عطائه بل حتى يلزمه به أحيانا وهو غير قادر على ذلك . (139 / 4) عقرت الرجل : ذبحته . (*)














/ 518