مصنف جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 6

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








(144) من رخص في الفارسية (1) وكيع عن أبي خلدة قال : كلمني أبو العالية بالفارسية . (2) وكيع عن النهاس بن قهم قال : سمعت شيخا بمكة يقول : أشرف أبو هريرة من هذا الباب على هذا السوق فقال : يا بني فروح ! سحت وداست . (3) وكيع عن شعبة عن محمد بن زياد عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم أتي بتمرة من الصدقة ، فتناول الحسن بن علي تمرة فلاكها في فيه ، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : (كخ كخ ! لا تحل لنا الصدقة) . (4) ابن فضيل عن حبيب بن أبي عمرة عن منذر الثوري قال : سأل رجل ابن الحنفية عن الجبن فقال : يا جارية ! اذهبي بهذا الدرهم فاشتري به پنيرا ، فاشترت به پنيرا ثم جاءت به - يعني الجبن . (145) ما قالوا في الرجل يكتني قبل أن يولد له ، وما جاء فيه (1) عبد الاعلى عن برد عن الزهري قيل له : أيكتني الرجل قبل أن يولد له ؟ قال : كان رجال من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يكتنوا قبل أن يولد لهم . (2) حفص عن الاعمش عن إبراهيم عن علقمة قال : كناني عبد الله بابي شبل ، وكان علقمة لا يولد له .













(144 / 2) سحت : كلمة عربية وتعني بحرام وداست كلمة فارسية تستعمل في لعبة تشبه ألعاب النرد اسمها البرجيس وهي تعني لعبة تعادل نقل الحجر إحدى عشر خانة . ولعل المقصود بقوله إن هذا السوق يا بني فروح حرام وميسر فدعوا الجلوس فيه وليس ها هنا حديث بالفارسية بل نهي عن مجالسة الفرس في أسواقهم . (144 / 3) استغرب ورود هذا الحديث هاهنا فليس هنا موضعه إلا إذا ظن ناسخ المصنف أن كلمة كخ كخ هي فارسية فنقل الحديث إلى هذا الموضع وليس الامر كذلك فكخ كخ ليست من الفارسية بشئ بل هي عربية يراد منها إثارة الطفل لبصق ما أدخل في فيه . (144 / 4) پنيرا : كلمة فارسية تعني اسم نوع معين من الجبن وليست إسما للجبن إطلاقا واستعمالها لا يعني التحدث بالفارسية كاستعمالنا لفظة راديو أو تلفزيون لا يعني أننا نتحدث بالافرنجية . (145 / 2) وكان علقمة لا يولد له عبارة زادها الراوي للتوضيح ولعلها من حفص رحمه الله . ابن أبي شيبة - ج 6 - م 14 (*)













/ 518